【中阿社区】【旅游健康】【数字事实】【招商引资】【企业服务】【战略.研究】【投资委员会】【专题活动】【文化.教育】【经贸投资】【政治事务】【快讯】【首 页】
【الرئيسية】【أخبار واحداث】【شؤون سياسية】【تجارة وقتصاد】【ثقافة وتعليم.】【أنشطة خاصة】【مجلس التنمية】【ابحاث استراتيجية】【مؤسسات وخدمات】【فرص وعروض】【ارقام و حقائق】【فيديو وصور】【الجالية العربية】
当前位置: 首页>2000>正文

المؤتمر الصحفي للمتحدث الرسمي 26 / 10 / 2000

Date:2010.04.30  Source:arabsino.com

المؤتمر الصحفي للمتحدث الرسمي باسم وزارة الخارجية الصينية
الرقم 69 / 2000 التاريخ 26 / 10 / 2000


المتحدث : * بناء على دعوة من السيد جورونجي رئيس مجلس الدولة الصيني سيقوم السيد رئيس وزراء الاتحاد الروسي بزيارة رسمية للصين يومي الثالث والرابع من نوفمبر، هذا وسيجرى الاجتماع الدوري الخامس لرئيسي وزراء البلدين . قبل ذلك ستجري السيدة وو يي عضوة مجلس الدولة الصيني الاجتماع الدوري الرابع للجنة التحضيرية لاجتماع رئيسي الوزراء الصيني الروسي مع السيد نائب رئيس الوزراء الروسي الذي سيصل الصين مبكرا ، يومي 1-2 /11/2000. * بناء على دعوة من برلمانات دول كل من المغرب ومالطا وتونس وموزمبيق وجنوب إفريقيا سيقوم السيد TIAN JI YUN نائب رئيس اللجنة الدائمة للمجلس الوطني لنواب الشعب الصيني ، على رأس وفد برلماني صيني ، بزيارة ودية للدول أنفة الذكر من 4-27/11/2000.

فرنسا : هل حدد موعد زيارة الرئيس جيانغ تزى مين لكوريا الشمالية ، وهل يمكنكم تأكيد الأخبار التي تفيد ان زيارته لن تتم هذا العام ؟.

المتحدث: كررت حديثي حول العلاقات الطيبة التي تربط الصين بكوريا الشمالية واستمرار الطرفين في الحفاظ على تقليد تبادل الزيارات عالية المستوى . سبق لرئيس اللجنة العسكرية الكورية السيد كيم جونغ ايل ان قام بزيارة غير رسمية للصين ، لذا فان تبادل مثل هذه الزيارات عالية المستوى ستستمر ، وان موضوع تحديد موعد زيارة الرئيس الصيني سيتم عبر القنوات الدبلوماسية وفي حال توفر معلومات حول هذا الموضوع سأقوم على الفور بالتصريح بها . لا يوجد لدي الآن أي معلومات حول موعد الزيارة .

الشرق الاوسط: بعث الرئيس الفلسطيني السيد ياسر عرفات برسائل الى العديد من قادة دول العالم بما فيهم الرئيس الصيني جيانغ تزى مين حيث شكر الصين على مواقفها وطالب كل الدول دائمة العضوية في مجلس الامن وكما المجتمع الدولي بالتدخل وحماية الفلسطينيين من الحرب الدموية التي تشن ضدهم وتشكيل لجنة تحقيق دولية عادلة ، ما تعليقكم على ذلك ؟.

المتحدث: لقد استمر تفاقم المصادمات الفلسطينية الاسرائيلية بعد قمة شرم الشيخ متعددة الأطراف والقمة العربية الطارئة ، والجانب الصيني اذ يعبر عن اهتمامه و قلقه الشديدين إزاء ذلك . اننا ندعم كل الجهود التي تساعد على الإعادة السريعة للأوضاع في الشرق الاوسط الى طبيعتها. نأمل من الطرفين الفلسطيني والإسرائيلي الاستمرار في انتهاج مواقف مرنة وموضوعية والعودة السريعة الى استئناف المفاوضات السلمية والتوصل الى حل سريع للمشكلة الفلسطينية على أساس قرارات هيئة الامم المتحدة وصولا في النهاية الى تحقيق السلام والاستقرار في المنطقة. ان الصين ترحب بالجهود التي يقوم بها المجتمع الدولي من اجل تهدئة مصادمات العنف بين الفلسطينيين والإسرائيليين . الصين تدعم على الدوام عملية السلام في الشرق الاوسط ، وقبل فترة وجيزة قام الرئيس الصيني جيانغ تزى مين بتوجيه رسالة شفوية للقيادة الفلسطينية والإسرائيلية أمل فيها من طرفي الصدام العودة السريعة الى طاولة المفاوضات ، وقد قدمت الصين جهودها من اجل دفع عملية السلام في الشرق الاوسط وترغب في استمرار بذل جهودها ومساهماتها الدءوبة ، جنبا لجنب ، مع المجتمع الدولي من اجل تحقيق السلام والاستقرار في المنطقة.

فرنسا: صرح أحد الرسميين الفرنسيين خلال زيارة الرئيس الفرنسي شيراك للصين ان مشكلة بيع الأقمار الصناعية لتايوان لم تعد قائمة بين البلدين بل أصبحت بين الصين والشركة المنتجة لهذه الأقمار ، ما تعليقكم على ذلك ؟.

المتحدث: على الطرفين استمرار بذل الجهود المشتركة لحل المشكلة حلا سليما لتجنب ما قد ينتج عنها من آثار سلبية ومن اجل الاستمرار في تطوير العلاقات الصينية الفرنسية نحو الأمام.

اسرائيل: صرحتم قبل يومين ان أمين عام جامعة الدول العربية الدكتور عصمت عبد المجيد سيقوم بزيارة قريبة للصين ، هل هناك تفكير لدى الحكومة الصينية في توجيه دعوة لمبعوث إسرائيلي لشرح وجهة النظر الاسرائيلية حول الأحداث الجارية في المنطقة ؟.

المتحدث: سبق وان قلت ان السيد أمين عام جامعة الدول العربية سيقوم بزيارة رسمية للصين من

1 – 5/11/2000 بناء على دعوة من السيد تانغ جيا شوان وزير الخارجية الصيني . خلال الزيارة سيتبادل الطرفان وجهات النظر حول العلاقات الودية الصينية العربية والمواضيع الدولية والإقليمية ذات الاهتمام المشترك ومن بينها إبلاغ الجانب الصيني بالتطورات التي تشهدها المنطقة وأحوال القمة العربية الطارئة . اما بخصوص الجانب الإسرائيلي ، فان قنوات الاتصال مع الجانبين الفلسطيني والإسرائيلي مفتوحة ، فذا رغبت اسرائيل في إرسال مبعوث لها للصين ، يمكنها فعل ذلك عبر القنوات الدبلوماسية . حتى الآن لم نشعر بذلك .

اليابان: يقوم رئيس الوزراء الياباني السابق حاليا بزيارة شبه رسمية للصين وسيلتقي بالرئيس الصيني جيانغ تزى مين يوم غد ، هل لكم الإدلاء بمضمون ومغزى لقاء الغد ؟.

المتحدث: أعتقد ان زيارة السيد تشابيرون للصين تأتي بناء على دعوة من المعهد الدبلوماسي الصيني ، ولا علم لي بتفاصيلها ومضمونها . يرجى العودة الى الجهات المستضيفة للاستفسار والاستيضاح.

رويتر: هل لديكم أي تعليق على زيارة السيدة اولبرايت لكوريا الشمالية ، ونظرة الصين لزيارة الرئيس الأمريكي كلينتون المرتقبة للعاصمة بيونغ يانغ ؟.

المتحدث: قلت في المؤتمر الصحفي السابق ان الحكومة الصينية دائما ما تسعى للحفاظ على السلام والاستقرار في شبه الجزيرة الكورية وتدعم وترحب بكل النشاطات التي تصب في تحقيق هذا الهدف. لذا فإننا نرحب في زيارة اولبرايت لكوريا الشمالية وبالتقدم الحاصل في العلاقات الكورية الامريكية . وفي الوقت نفسه نأمل استمرار هذا التوجه المتمثل في تحسن العلاقات بين البلدين والتوصل في النهاية الى تطبيع العلاقات بينهما .

الشرق الاوسط: هل هناك أي تقدم في مسألة تشكيل لجنة دولية للتحقيق في الأحداث الأخيرة التي وقعت بين الفلسطينيين والإسرائيليين ؟.

المتحدث: اذكر ان تشكيل مثل هذه اللجنة اقر في قمة شرم الشيخ متعددة الأطراف لذا ينبغي تنفيذه بشكل جدي وتنفيذ القرارات الأخرى ايضا مثل قرار وقف إطلاق النار . نرى ان المسالة الملحة والعاجلة هي اتخاذ الأطراف المعنية لتدابير فعلية تضع حدا لمصادمات العنف منعا لتفاقم حدة توتر الأوضاع . نأمل من الطرفين الحذر وضبط النفس والعمل على العودة السريعة الى طريق المفاوضات والحوار لحل المشكلة ، أي العودة الى عملية السلام في الشرق الاوسط.

الشرق الاوسط: هناك جدل في تايوان عما إذا بالفعل تم التوصل الى اتفاق حول مسألة مبدأ الصين الواحدة عام 1992 بين الصين وتايوان ، وهناك ضغوطات من بعض الرسميين التايوانيين على الحكومة لاعادة فتح المواصلات البحرية بين طرفي المضيق ، ما تعليقكم على ذلك ؟.

المتحدث: أود إيضاح الظروف الموضوعية لمسألة التفاهم المشترك الذي تم عام 1992 . في السادس عشر من نوفمبر لعام 1992 ، وفي إطار المشاورات حول الشؤون العامة التي جرت بين اللجنتين ، لجنة العلاقات بين طرفي المضيق للبر الصيني ولجنة صندوق العلاقات بين طرفي المضيق التايوانية ، تم التوصل الى تفاهم مشترك حول الالتزام بمبدأ الصين الواحدة من خلال المفهوم الشفوي الذي عبر عنه كل طرف من الطرفين . في ذلك الوقت كان هناك تعبير لكل طرف ، فتعبير لجنة العلاقات كان كالتالي : تمسك طرفي المضيق بمبدأ الصين الواحدة والعمل الجدي في السعي لتحقيق توحيد الوطن ، لكن عدم التطرق للمضمون السياسي لمبدأ الصين الواحدة خلال مشاورات طرفي المضيق في الشؤون العامة ، هكذا كان تعبير لجنة العلاقات بين طرفي المضيق. اما المفهوم التفصيلي للجة صندوق العلاقات التايوانية فكان كالتالي: خلال عملية بذل طرفي المضيق جهودهما المشتركة في السعي لتحقيق توحيد الوطن ، وعلى الرغم من تمسك الطرفين بمبدأ الصين الواحدة الا ان كل طرف يحتفظ بمفهومه المختلف لمبدأ الصين الواحدة . لذا فقد تم التوصل في ذلك الوقت الى آراء مشتركة حول تمسك طرفي المضيق بمبدأ الصين الواحدة الا ان الطرفين لم يناقشا مفهوم مبدأ الصين الواحدة هذا و لم يتم التوصل الى رأي مشترك حوله . ان تحوير السلطات التايوانية في ما بعد للآراء المشتركة التي تم التوصل إليها حول مفهوم كل طرف للصين الواحدة لا يتفق والحقائق الموضوعية. موقفنا يتمثل في الدعوة الى العودة السريعة للمشاورات على أساس مبدأ الصين الواحدة والمسالة الأساسية تكمن الآن في عدم اعتراف السلطات التايوانية بمبدأ الصين الواحدة وحتى نفيها للآراء المشتركة التي تم التوصل إليها عام 1992 ، وعدم وجود مصداقية لديها في تحسين العلاقات بين طرفي المضيق . سبق لنا وان قلنا بشكل رسمي انه في حال قيام السلطات التايوانية بالتعهدات الواضحة في عدم الدعوة الى فكرة الدولتين والتعهد الصريح في التمسك بالآراء المشتركة حول التعبير الشفوي وبمبدأ الصين الواحدة التي تم التوصل إليها عام 1992 بين اللجنتين ، يمكن بالتالي استئناف الحوار والمفاوضات بين طرفي المضيق. اما بخصوص الاتصالات البحرية والتي هي من ضمن الاتصالات الثلاثة التي اقترحناها ، نرى في تحقيقها تعزيزا للزيارات بين المواطنين والتبادلات بين طرفي المضيق ، وعرقلة تحقيق ذلك يقع على عاتق ومسؤولية الجانب التايواني ، املين تحقيق الاتصالات الثلاثة بشكل شامل ومبكر. اما بخصوص مضامين الاتصالات الثلاثة فقد حملها الكتاب الأبيض الخاص بتايوان ويمكنكم العودة إليه.

تايوان: قلتم انكم تعملون على التحقيق المبكر للاتصالات الثلاثة ، الا ترى في ذلك أهمية لإجراء مفاوضات بين طرفي المضيق لتحقيق ذلك ؟.

المتحدث: بالنسبة للأمور التفصيلية حول العلاقات بين طرفي المضيق ، عليك العودة بها الى مكتب الشؤون التايوانية التابع لمجلس الدولة الصيني .

اليابان: بالنسبة للجولة الثانية من المفاوضات اليابانية الكورية حول تطبيع العلاقات بينهما والتي ستعقد بعد أيام في بكين ، وكون الصين دولة مستضيفة ، ما تعليقكم عليها ؟ وما رأيكم في موضوع خطف اليابانيين الذي عاد يشكل العقبة الأساسية أمام تقدم هذه المفاوضات ؟.

المتحدث: الصين ليست دولة مستضيفة للمفاوضات واختيار بكين مكانا لها جاء بناء على اختيارهما ، الا اننا أعربنا ، وكما فعلنا على الدوام ، عن ترحابنا ودعمنا لتحسين العلاقات بين كوريا الشمالية وكل من امريكا والاتحاد الاوروبي واليابان والدول الأخرى والتوصل في النهاية الى تطبيع العلاقات بينهما. كوننا نرى ان في هذا العمل مصلحة لكل طرف ومصلحة للسلام والاستقرار في شبه الجزيرة الكورية وشمال شرقي آسيا. اما المسائل التفصيلية ومضامين المفاوضات لا يدخل ضمن اختصاصاتي واعمالي كمتحدث رسمي باسم وزارة الخارجية الصينية بل على الطرفين حل مثل هذا المسائل عبر المفاوضات بينهما.

أسبانيا: اليوم سيقرر البرلمان الاوروبي لمن سيمنح جائزة سخر للسلام هذا العام ، هناك اقتراح لتقديمها لرجل تبتي مسجون حاليا في الصين ، ما تعليقكم على ذلك ؟.

المتحدث: اننا نعارض بشدة استخدام البرلمان الاوروبي لجائزة سخر للتدخل في الشؤون الداخلية الصينية . بما انك ذكرت ان هذا الشخص المقترح في السجن ، يدل ذلك على انه مخالف للقانون الصيني ، فإذا ما قدمت مثل هذه الجائزة لمجرم فكيف يمكن ان تكون هذه الجائزة.

القسم الإعلامي والصحفي

阿尔及利亚 阿拉伯联合酋长国 阿曼 阿拉伯埃及共和国 巴勒斯坦 伊拉克共和国 索马里共和国 毛里塔尼亚伊斯兰共和国 科摩罗伊斯兰联邦共和国 也门共和国 阿拉伯叙利亚共和国 突尼斯共和国 苏丹共和国 沙特阿拉伯王国 摩洛哥王国 大阿拉伯利比亚人民社会主义民众国 黎巴嫩共和国 科威特 卡塔尔 吉布提共和国 巴林王国 约旦哈希姆王国