【中阿社区】【旅游健康】【数字事实】【招商引资】【企业服务】【战略.研究】【投资委员会】【专题活动】【文化.教育】【经贸投资】【政治事务】【快讯】【首 页】
【الرئيسية】【أخبار واحداث】【شؤون سياسية】【تجارة وقتصاد】【ثقافة وتعليم.】【أنشطة خاصة】【مجلس التنمية】【ابحاث استراتيجية】【مؤسسات وخدمات】【فرص وعروض】【ارقام و حقائق】【فيديو وصور】【الجالية العربية】
当前位置: 首页>2008>正文

المؤتمر الصحفي للمتحدث الرسمي 18 / 12 / 2008

Date: 18\12\2008 No: 2008\PR

أهم ما جاء قي المؤتمر الصحفي
السيد ليو جيان تشاو LIU JIAN CHAO
18/12/2008

سؤال: تفيد التقارير بان الصين سوف ترسل سفن حربية الى خليج عدن لمكافحة القرصنة البحرية الصومالية ، يرجى تأكيد صحة ذلك ؟ فاذا كان الامر كذلك فكم عدد السفن التي سترسلونها ؟ وما نوعيتها ؟ ومتى ستتحرك ؟ لماذا الجانب الصينى قد وافق الاّن على المشاركة في الجهود التي يبذلها المجتمع الدولي لمكافحة القرصنة ؟

المتحدث " أولا وقبل كل شيء ، أود عرض بعض المعلومات الأساسية. منذ فترة طويلة ، وفي هذا العام على وجه الخصوص ، تكررت عمليات القرصنة في خليج عدن واختطاف السفن المارة في المياه الاقليمية الصومالية .. وعادت مشكلة القرصنة اّفة دولية خطرة ، وتشكل خطرا كبيرا على الملاحة الدولية ، والتجارة البحرية، والسلامة البحرية. ولدي الكثير من المعطيات في هذا الصدد والتي يمكن ان نتشاطرها معا . فوفقا لما اظهرته بيانات " منظمة مساعدة البحارة" الكينية ، وقع عام 2007 اكثر من ثلاثمائة حادث اعتداء او اختطاف سفن في السواحل البحرية المجاورة للصومال على يد القراصنة . وفي الاحدى عشر شهرا من هذا العام وقع أكثر من اربعين حادثة اختطاف سفن من قبل القراصنة الصوماليين ، وطالت اكثر من 600 بحار ، ولا يزال حتى الاّن أكثر من 20 سفينة ، وما يقارب 300 بحار محجوزين لدى القراصنة .. بالنسبة للصين ، لقد سلك ما مجموعه 1256 سفينة تجارية صينية هذا الخط البحري في الفترة ما بين كانون الثاني / يناير إلى تشرين الثاني / نوفمبر من هذا العام ، حيث بلغ المتوسط اليومي لحركة السفن التجارية الصينية من 3- 4 سفن يوميا . وقد تعرضت 20 ٪ من السفن الصينية لهجمات من قبل القراصنة. ففي هذا العام ، وقعت 7 حالات اختطاف للسفن الصينية ، منها سفينتين صينيتين و 42 بحارا ، والحالات الخمس الاخرى وقعت ضد سفن اجنبية وطواقمها من البحارة الصينيين ، التي تحتوي على بضائع صينية أو ترفع علم منطقة هونغ كونغ ، وحتى الآن لا يزال هناك سفينة وثمانية عشر بحارا صينيا محتجزين من قبل القراصنة. ولعلكم لاحظتم بأن الامم المتحدة قد اجازت مؤخرا قرارا تجيز للدول اتخاذ الاجراءات لضرب القرصنة في المياه الاقليمية الصومالية بموجب الفصل السابع من "ميثاق الأمم المتحدة " .. كما ان الحكومة الاتحادية الانتقالية في الصومال كانت قد دعت جميع الدول الدخول الى مياهها الاقليمية للمساعدة في القضاء على القرصنة. الحكومة الصينية ترحب باجراء المجتمع الدولي لتعاون فعال لمكافحة القرصنة في الصومال، وتدعم جهود الدول المعنية في ارسالها للسفن البحرية وفق القانون الدولي وقرارات مجلس الامن الدولي ذات الصلة إلى الصومال لمكافحة القرصنة. ان الجانب الصينى يدرس بجدية ارسال سفن حربية لخليج عدن والمياه الاقليمية الصومالية للمشاركة في حماية الطرق البحرية ، ونقوم حاليا بالتحضيرات والاستعدادت النشطة لتوزيع ونشر هذه السفن ، وسنقوم بنشر الاحبار المعنية رسميا وشرح الاحوال ذات الصلة بعد اكتمال الاستعدادات اللازمة .. "

سؤال: يذكر أن سفينة صينية قد تعرضت يوم امس الى عملية قرصنة في خليج عدن ، وقد تمت عملية التخلص منها بنجاح تحت مساعدة الأطراف المعنية ، هل لكم تأكيد هذه الاخبار وشرح تفاصيل العملية ؟


المتحدث" لقد اطلعتم على بعض احوال الحادثة من وسائل الاعلام.. ففي تمام الساعة 12:43 من ظهر يوم 17 كانون الاول / ديسمبر حسب توقيت بكين ، تعرضت سفينة الشحن " جانغ خوا 4 " التابعة الى مجموعة التعمير والمواصلات الصينية في مياه خليج عدن الى هجوم من جانب القراصنة ، حيث اقتحمها تسعة افراد من القراصنة .. وبعد سماعنا الخبر ، اولتها الحكومة الصينية أهمية كبيرة ، وعلى الفور قامت الاجهزة المعنية بدراسة تحريك أعمال الإغاثة في حالات الطوارئ ، وبدأت توجه طاقم السفينة لكيفية التعامل مع القراصنة ، في الوقت الذي سارعت فيه الى طلب المساعدة والاغاثة من مركز مكافحة القرصنة في ماليزيا. وعلى الفور قامت ماليزيا بتحريك طائرات هليكوبتر وسفن بحرية الى عين المكان . وبتعاون ودعم الاطراف المعنية تراجع القراصنة في نهاية المطاف وتم انقاذ سفينة الشحن " جانغ خوا 4 " ومن على متنها من بحارة والبالغ عددهم 30 بحارا .. وبدورنا نتوجه إلى ماليزيا وغيرها من البلدان والمنظمات الدولية ذات الصلة بالشكر العميق على تعاونهم ومساعدتهم الفعالة خلال عملية الانقاذ .. "
"

سؤال : في المؤتمر الذي اقيم اليوم احتفالا بالذكرى السنوية الثلاثين للاصلاح والانفتاح ، كرر الرئيس الصيني خو جينتاو في الخطاب الذي القاه عبارة الاشتراكية ذات الخصائص الصينية ، هل لكم توضيح ما هو المعنى المحدد لهذه العبارة ؟ كما اشار الرئيس خو جينتاو الى ان الصين ستثابر على طريق التنمية الخاص بها ولن ترضخ لأية ضغوط خارجية. فكيف ستحقق الصين ذلك ؟

المتحدث" اليوم صباحا ، أنا كما انت ، كلانا راقب بدقة وقرأ بتمعن خطاب الرئيس الصينى خو جينتاو الذي القاه فى المؤتمر الاحتفالي بالذكرى السنوية الثلاثين للاصلاح والانفتاح .. حيث استعرض فيه الانجازات العظيمة والتجارب الناجحة التي حققتها الصين في عملية بناء الاشتراكية ذات الخصائص الصينية طوال السنوات ال 30 الماضية ، وفي الوقت نفسه حدد و بكل وضوح طريق التقدم الذي سنسلكه في المستقبل. مضمون هذا الخطاب غني جدا ، وبحاجة الى المزيد من الدراسة ، وفيما بعد لدينا الكثير من الفرص لتبادل الاحاديث حوله .. "

المركز العربي للمعلومات

منح البرلمان الأوربى جائزة حقوق الانسان لهوجيا عمل خاطئ.. عارضت الصين قرار البرلمان الأوربى منح جائزة ساخاروف لحقوق الانسان لعام 2008 إلى هو جيا وقالت إنها لنتحيد عن تصميمها على تطبيق حكم القانون. وقال المتحدث باسم وزارة الخارجية ليو جيان تشاو فى مؤتمر صحفى دورى اليوم (الخميس) "إنه بغض النظر عن نية البرلمان الأوربى، ستستمرالصين فى تطبيق الشيوعية ذات الخصائص الصينية والالتزام بمبدأ القانون". صرح بذلك ليو اثناء تعليقه على منح اعلى جائزة لحقوق الانسان من البرلمان الأوربى لهو جيا. وذكر ليو "ان تصرفا خاطئا كهذا لن يغير تصميم الصين على المضى فىطريقها. وقد قمنا بتوضيح موقفنا عدة مرات، واعتقد ان البرلمان الأوربى يعلم بوضوح موقف الصين".

عناوين خطاب الرئيس خو جينتاو خلال اجتماع للاشادة بالاصلاح

أكدت الجلسة المكتملة الثالثة للجنة المركزية الـ 11 للحزب الشيوعى الصينى مجددا على الخطوط الايديولوجية والسياسية والتنظيمية للماركسية التى ترمز الى الصحوة الكبيرة للشيوعيين الصينيين.

تعاملنا بتروى مع سلسلة من الطوارئ الدولية التى تمس سيادة بلادنا وأمنها وتغلبنا على صعوبات سياسية واقتصادية وكذلك مخاطر طبيعية.

ان هذه اللحظة الخاصة تستدعى لاذهاننا ذكرى الرفيق ماو تسى تونج والرفيق دنغ شياو بينغ وبقية الجيل القديم من الثوريين.

بدون ديمقراطية لا يمكن تحقيق الاشتراكية أو التحديث الاشتراكى.

نحتاج الى معرفة جميع الانماط التى تمثل خيرة الحضارة السياسية للمجتمع الانسانى، ولكننا لن ننسخ ابدا نمط المؤسسات السياسية الغربية.

علينا ان نتناول بحكمة قضية المشاركة فى العولمة الاقتصادية وفى نفس الوقت نحافظ على الاستقلال ونرتب المهام المحلية والدولية بصورة شاملة ونقدم اسهامات لقضية السلام والتنمية العظيمة فى العالم.

ليس امام الصين فرصة لتنمية نفسها بدون العالم فى حين يحتاج العالم للصين لكى يمضى قدما فى التنمية.

نحن نؤيد بشدة فكرة ان الشؤون الصينية لابد ان يعالجها الشعب الصينى بطريقة صينية، ونعارض تدخل اى قوى اجنبية فى الشؤون الداخلية الصينية.

ان البلد الذى يتطور يثبت ذاته، وان الحفاظ على الاستقرار مهمةذات اولوية. ولن نحقق شيئا بدون الاستقرار.

ان تقدم اى حزب سياسى ووضعه كحزب حاكم ليس من الامور التى تتحقق مرة واحدة والى الابد. فان كونه متقدما لا يعنى بالضرورة انه يتقدم ومستمر فى التقدم. ان السلطة التى يمتلكها لا تعنى انه من الصحيح والملائم ان يمتلك السلطة الآن، ناهيك عن ان يكون ذلك للابد.

علينا الا نتأرجح للامام والخلف أو نقلل من جهودنا أو نخرج عنالمسار الصحيح، ولكن علينا ان ندفع مسيرة الاصلاح والانفتاح قدما وكذا الالتزام بالاشتراكية ذات الخصائص الصينية. وبهذه الطريقة سنحققبالقطع برنامجنا الكبير واهدافنا الطموحة (المتعلقة بتحقيق التحديث فى منتصف القرن الحادى والعشرين).

ان سياسات الاصلاح والانفتاح تتماشى مع توافق الحزب وإرادة الجماهير وتتماشى مع تيار العصر. وان الاتجاه والمسار صحيحان تماما والنتائج والانجازات لا يمكن انكارهما وان اى توقف أو تراجع غير مقبول.

阿尔及利亚 阿拉伯联合酋长国 阿曼 阿拉伯埃及共和国 巴勒斯坦 伊拉克共和国 索马里共和国 毛里塔尼亚伊斯兰共和国 科摩罗伊斯兰联邦共和国 也门共和国 阿拉伯叙利亚共和国 突尼斯共和国 苏丹共和国 沙特阿拉伯王国 摩洛哥王国 大阿拉伯利比亚人民社会主义民众国 黎巴嫩共和国 科威特 卡塔尔 吉布提共和国 巴林王国 约旦哈希姆王国