【中阿社区】【旅游健康】【数字事实】【招商引资】【企业服务】【战略.研究】【投资委员会】【专题活动】【文化.教育】【经贸投资】【政治事务】【快讯】【首 页】
【الرئيسية】【أخبار واحداث】【شؤون سياسية】【تجارة وقتصاد】【ثقافة وتعليم.】【أنشطة خاصة】【مجلس التنمية】【ابحاث استراتيجية】【مؤسسات وخدمات】【فرص وعروض】【ارقام و حقائق】【فيديو وصور】【الجالية العربية】
当前位置: 首页>2003>正文

المؤتمر الصحفي للمتحدث الرسمي 23 / 12 / 2003

Date: 23 \12\2003 No. 2003 \9

المؤتمر الصحفي للمتحدث الرسمي
باسم وزارة الخارجية الصينية

ليو جيان تشاو Liu Jian Chao

pics

200312月23日外交部发言人

在记者招待会上答记者问

المتحدث " اسعدتم مساء جميعا واشكرك لكم مشاركتكم في مؤتمرنا الصحفي لهذا اليوم واعياد الميلاد على الابواب ، لدي ثلاثة اخبار اود الاعلان عنها : أعارت الحكومة الصينية اهتماما بالغا لكوارث الفيضانات التي وقعت مؤخرا في المناطق الجنوبية والوسطى من الفلبين والتي تسببت في وقوع الكثير من القتلى والجرحى . لقد بعث الرئيس الصيني خو جينتاو ببرقية مواساة لرئيسة الفلبين ، وقررت الحكومة الصينية تقديم مائة الف دولار اميركي كمساعدات لعمليات الاغاثة * ارسل السيد لي جاو شينغ وزير الخارجية الصيني ببرقية مواساة لنظيره الامريكي باول بسبب تفشي الانفلوانزا مؤخرا في الولايات المتحدة ، حيث جاء في البرقية " اعبر عن تعاطفنا مع امريكا في مواجهتها لتفشيي الانفلونزا التي ادت الى خسائر في الارواح . ان الشعب الصيني يتمنى من صميم قلبه تغلب الشعب الامريكي مبكرا على هذا الوباء والعودة الى الحياة الطبيعية * سيقوم السيد لي جاو شينغ من الساعة الرابعة والربع ولغاية الساعة الخامسة والنصف من بعد ظهر اليوم بالتبادلات مع المواطنيين عبر الانترنيت في منتدى الدبلوماسية الصينية ، ويرحب ايضا بمشاركة الاصدقاء من المراسلين الاجانب ، واذا ما رغبتم ، فيمكنكم الدخول الى شبكة وزارة الخارجية الصينية على العنوان التالي : www.fmprc.gov.cn . ان السيد وزير الخارجية الصيني في غاية السرور لاجراء التبادلات والمناقشات معكم حول اعمال الدبلوماسية الصينية "

سؤال : حسب معلوماتي ، ان السيد لوي شينغ خوا نائب وزير الخارجية الصيني يقوم حاليا بزيارة لافغانستان ، هل لكم الحديث عن احوال هذه الزيارة ؟

المتحدث " لقد وصل السيد لوي شينغ خوا نائب وزير الخارجية الصيني افغانستان في العشرين من هذا الشهر ، وشارك اولا في مراسم الانتهاء من تشييد السفارة الصينية في كابول . وفي الحادي والعشرين التقى بالسيد شراني نائب رئيس الحكومة الانتقالية وبالسيد عبد الله وزير الخارجية الافغاني . في اللقاء ، رحب السيد نائب رئيس الحكومة الانتقالية الافغانية بزيارة السيد لوي شينغ خوا قائلا : ان الحكومة الافغانية شديدة الاهتمام في تطوير العلاقات الودية مع الصين ، وان مؤتمر جرقا لوضع الدستور يقوم حاليا بمناقشة بنود مشروع الدستور الجديد ، حيث ستعمل افغانستان على تطوير علاقاتها الودية مع جميع دول العالم ولا سيما مع الدول المجاورة بما فيها الصين . وتقدم بتوجيه شكر الحكومة الافغانية العميق للصين على المساعدات المخلصة التي تلقتها افغانستان طوال الفترة الماضية ، اّملا تلقي المزيد من المساعدات الصينية في عملية اعادة اعمار افغانستان ودفع تطور الاقتصاد الافغاني . ومن جانبه اعرب السيد لوي شينغ خوا عن الاهتمام الكبير الذي يوليه الجانب الصيني لعملية السلام في افغانستان ، متمنيا ان تجرى الانتخابات العامة في افغانستان بسلاسة تامة بعد سن الدستور الجديد ، وهذا ما يصب في مصلحة السلام والاستقرار والتنمية في افغانستان ، وان الجانب الصيني سيعمل بكل ما في وسعه لمساعدة افغانستان على اعادة بناء اقتصادها ، ففي اّب الماضي ، بدأ العمل في مستشفى الجمهورية بكابول الذي قدمته الصين كمساعدة لافغانستان ، كما دخل مشروع بيروان للري مرحلة طرحه للعطاءات ، وسيبدأ تنفيذه في ربيع العام القادم . الى جانب ذلك هناك الكثير من المؤسسات الصينية القوية التي تشارك بحيوية في عملية اعادة اعمار افغانستان من خلال العطاءات الدولية . وقد اعرب السيد عبد الله وزير الخارجية الافغاني خلال لقائه بالسيد لوي شينغ خوا عن استمرار تعاون افغانستان مع الجانب الصيني في مجال مكافحة الارهاب "

سؤال : في الفترة الاخيرة ، اوفد الجانب الامريكي مبعوثا خاصا له لزيارة الصين ، والتقى بالسيدة فو بينغ رئيسة دائرة اسيا لوزارة الخارجية الصينية ، هل احرز هذا اللقاء اي تقدم ؟ قامت الصين بكثير من الاعمال لدفع انعقاد الجولة الثانية من المحادثات السداسية ، هل ترى بأن عام 2004 سيشهد تقدما اكبر في هذا الصدد ، وهل تعتقدون بان الجولة القادمة ستعقد في شهر يناير / كانون الثاني عام 2004 ؟

المتحدث " لقد وصل السيد جوزيف ديترانى المبعوث الخاص لوزارة الخارجية الامريكية للشئون الكورية بكين في الثامن عشر من هذا الشهر ، وفي التاسع عشر منه ، التقاه السيد وانغ يي نائب وزير الخارجية الصيني وتبادل معهه وجهات النظر حول الاستعدادات لعقد الجولة الثانية من المحادثات السداسية . وقبل ذلك ، اجرى المبعوث الامريكي الخاص مشاورات مع السيدة فو بينغ مديرة دائرة اسيا في الخارجية الصينية . تبادل الطرفان وجهات النظر حول مسألة الجولة الثانية من المحادثات السداسية الخاصة بالمسألة النووية الكورية ، واوضح كل طرف مواقفه واهتماماته في هذه المسألة . لقد قامت الاطراف المعنية خلال العام الحالي بالكثير من الجهود الهامة والايجابية ، ونأمل ، بل نثق بأن الاطراف المعنية ستستمر في تعجيل المشاورات والاستعدادت الجيدة لعقد الجولة القادمة من المحادثات السداسية . الجانب الصيني سيستمر في عملية الوساطة بين الاطراف المعنية ، وتجميع الاراء المشتركة ، والعمل على تشكيل اساس مشترك تقبل به جميع الاطراف لخلق ظروف مؤاتية لتحريك الجولة الثانية من المحادثات السداسية ، وامكانية مناقشتها لمسائل موضوعية واحراز تقدم فيها . وفي نفس الوقت نأمل ان تظهر الاطراف المعنية مواقف مرنة ونوايا حسنة ، والتقرب من بعضها البعض والاستعداد الجيد لجولة المحادثات القادمة . اننا على ثقة اكيدة من ان الجولة الثانية من المحادثات ستعقد مبكرا في السنة القادمة وتحرز تقدما ملموسا ما دامت الاطراف المعنية تظهر حسن نواياها والاستمرار بانتهاجها للمواقف المرنة "

سؤال : يصادف يوم الفاتح من يناير 2004 الذكرى 25 للعلاقات الدبلوماسية الصينية الامريكية ، فكيف تقيمون تطور العلاقات بين البلدين خلال الخمس والعشرين عاما الماضية ؟

المتحدث " لقد قام السيد ون جيا باو رئيس مجلس الدولة الصيني قبل فترة وجيزة بزيارة للولايات المتحدة ، وخلال الزيارة قام باستعراض مراحل تطور العلاقات الصينية الامريكية في محادثاته مع القادة الامريكان وفي كل احاديثة وخطبة في المناسبات العامة ، خاصة التطور في العلاقات الذي انجز خلال ال 25 سنة من عمر العلاقات الدبلوماسية . ان الانجازات التي تحققت ونراها اليوم تبعث الى الغبطة والسرور . العلاقات الصينية الاميركية تمر في مرحلة هامة في وراثة الماضي وتحريك المستقبل ، وتواجه تحديات وفرص جديدة . ان استمرار تغير الاوضاع دائما ما يضيف مضامين جديدة للعلاقات الصينية الامريكية ، وان تعزيزعلاقات التعاون الودي بين الشعبين الصيني والامريكي يتماشى والمصالح الاساسية لهما ولشعوب العالم اجمع ، وان تعميق الثقة المتبادلة والعمل المشترك على دفع وتعزيز علاقات التعاون البناء هي الاماني والرغبات المشتركة لشعبي البلدين . وعند التطلع للمستقبل يمكن للطرفين الاستمرار في تعزيز التعاون القائم بينهما في جميع المجالات ، اّملين في نفس الوقت تسوية الخلافات القائمة تسوية سليمة على اساس التشاور المتكافيء والاحترام المتبادل ، والتفكير الجلي في اهتمامات ومتطلبات الطرف الاّخر كي تتطور العلاقات الثنائية خلال الفترة المستقبلية الطويلة تطورا مستقرا وصحيا بما يعيد بالسعادة على الشعبين "

سؤال : اعلنت ليبيا في الايام الاخيرة عن تركها لبرنامج تطوير الاسلحة النووية وجميع الاسلحة الاخرى المحظورة ، كما واعرب احد المسؤولين الليبيين الكبار عن استعداد بلاده لاي تفتيش مفاجيء من قبل الوكالة الدولية للطاقة الذرية ، هل ترون في هذا التصرف ما يشكل نموذجا جيدا للكوريا ؟ وهل هناك اي تشابه بين البلدين ؟

المتحدث " ان الجانب الصيني عبر عن ترحيبه لما اعلنت عنه ليبيا من اجراءات ومواقف في هذا المجال ، اما حول المسألة النووية الكورية ، فان الجانب الصيني يدعو الى استمرار المحافظة على السلام والاستقرار في شبه الجزيرة الكورية ويثمن خلوها من الاسلحة النووية . وفي الوقت الذي نأمل فيه حل هذه المسألة حلا سلميا عبر الحوار ، نرى ضرورة حل الاهتمامات المعقولة للجانب الكوري . تقوم الاطراف المعنية حاليا بمشاورات مكثفة حول المسألة النووية في شبه الجزيرة الكورية بهدف ايجاد طريقة يقبل بها الجميع ، وحل المسألة النووية الكورية حلا سليما وتحقيق السلام والاستقرار في المنطقة "

سؤال : اصبح من المستحيل عقد الجولة الثانية من المحادثات السداسية خلال العام الجاري ، هل يمكنكم الحديث حول الاسباب التي ادت الى ذلك ؟ هل بدأت الصين مشاوراتها مع الجانب الكوري لعقدها في يناير القادم ؟ هل ستطلق الصين سراح اسير الحرب الكوري الجنوبي تشوان لونغ ري ، وهل ستسلمه الى كوريا الجنوبية خلال العام الجاري ؟

المتحدث " بالنسبة لسؤالك الاول فان العام الحالي في نهايته ولم يعد وقت لعقد الجولة الثانية للمحادثات السداسية خلاله . ما زال هناك ، في الوقت الحاضر ، بعض الخلافات في اهتمامات ومواقف الاطراف المعنية ، الا انه يتوجب علينا رؤية التقارب التدريجي الذي طرأ على مواقف هذه الاطراف ، فقد احرزت المشاورات والاتصالات التي جرت في الفترة الاخيرة بعض التقدم . لذا نأمل من جميع الاطراف استمرار اظهار المرونة والنوايا الحسنة لتحريك الجولة الثانية من المحادثات السداسية في اسرع وقت ممكن . ظل الجانب الصيني يقوم بالمشاورات والوساطات مع جميع الاطراف المعنية بما فيها الولايات المتحدة وكوريا الديمقراطية ، وستستمر الصين في بذل اقصى الجهود ولعب دور بناء في هذه المسألة . اما بخصوص السؤال الثاني ، فقد تم القبض على تشوان لونغ ري والشخص الذي معه من قبل الاجهزة الامنية الصينية في الثالث عشر من نوفمبر في مطار خانجو بينما كانا يحاولان الخروج من البلاد بجوازات سفر كورية جنوبية مزورة ، وبعد التحقيق الاولي معهما تبين انهما دخلا البلاد بجوازات مزورة ايضا ، وهذا يشكل خرقا للقوانين الصينية المعنية . القضية ما زالت في طريقها الى الحل "

سؤال : تشير التقارير الى ان السيد وو كوان جنغ عضو المكتب السياسي الدائم للحزب الشيوعي الصيني اعرب خلال لقائه قبل ايام بوفد الحزب الديمقراطي الياباني بان مسألة تايوان عادت اليوم المسألة الاكثر حساسية في العلاقات الصينية اليابانية ، هل لكم تأكيد صحة هذا الخبر ، وهل موقف الصين من مسألة تايوان قد تغير من توجيه " الرجاء لدول العالم بعدم التدخل " الى توجيه " الرجاء لها بتوضيح مواقفها " ؟

المتحدث " لست مطلعا على احوال اللقاء بين السيد وو كوان جنغ والضيوف من اليابان ، الا ان الجانب الياباني على اطلاع جيد بموقف الصين من مسألة تايوان ، ان مسألة تايوان هي مسألة هامة جدا في العلاقات الصينية اليابانية ، ونطالب الجانب الياباني بمعالجة هذه المسألة بشكل سليم وفق روح الوثائق السياسية الثلاثة الموقعة بين البلدين . اما حول سؤالك الثاني ، لقد وعدت جميع الدول عند اقامة العلاقات الدبلوماسية معها في الالتزام بسياسة الصين الواحدة ، وهذا ما كان يمثل المبدأ الاساسي لتلك الدول عند اقامتها للعلاقات الدبلوماسية مع الصين ، فيترتب عليها الالتزام والمثابرة على ذلك عند معالجتها للعلاقات مع الصين "

ملاحظة " اود ابلاغكم ثانية بان هذا المؤتمر الصحفي هو الاخير لهذا العام ، وسنستأنف عقده في السادس من يناير القادم . واود ايضا ان اكرر تهاني قادة الوزارة وزملائي لكم بالسنة الجديدة ، متمنين لكم جميعا موفور الصحة والسعادة والتوفيق في اعمالكم والسعادة لاسركم ! شكرا للجميع "

القسم الاعلامي والصحفي

محادثة هاتفية بين خو جينتاو وبوش

" شينخوا / تحادث الرئيس الصينى خو جينتاو والرئيس الأمريكى جورج و. بوش هاتفيا اليوم وتبادلا وجهات النظر بشأن مواصلة تطوير العلاقات الصينية / الأمريكية ، وكان تقييمهما إيجابيا للزيارة الناجحة الأخيرة لرئيس مجلس الدولة الصينى ون جيا باو للولايات المتحدة . أطلع الرئيس بوش الرئيس خو على وجهة نظر الجانب الأمريكى حول الوضع الراهن فى العراق ، معربا عن استعداده لمواصلة الاتصال الوثيق مع الجانب الصينى . كما أشاد الرئيس بوش بالدور الإيجابى للصين فى حل القضية النووية لشبه الجزيرة الكورية بطريقة سلمية ، وأكد مجددا على أن الجانب الأمريكى سوف يلتزم بموقف ايجاد تسوية سلمية . وذكر خو أن " تطورات جديدة قد طرأت على الوضع العراقى والتى آمل أن تفضى إلى السلام والهدوء فى العراق . " وأضاف أن الجانب الصينى مستعد للحفاظ على الاتصال والتنسيق مع الأطراف المعنية فى إعادة إعمار العراق . وفيما يختص بالقضية النووية لشبه الجزيرة الكورية أعرب خو عن أمله فى إمكانية التخلص من الأسلحة النووية من خلال طريقة تحظى بقبول الأطراف المعنية . وقال الرئيس الصينى إن " الجانب الصينى سوف يواصل الاتصال الوثيق مع الأطراف المعنية لتسهيل انعقاد الجولة الثانية من محادثات بكين السداسية فى وقت مبكر والمساعدة على تحقيق نتائج إيجابية خلال المحادثات . " وأشاد خو بالتأكيد الأخير لبوش على الالتزام بسياسة صين واحدة والالتزام بالبيانات الصينية / الأمريكية الثلاثة المشتركة ورفض استقلال تايوان والكلمات والأفعال التى تصدر عن السلطات التايوانية الرامية إلى تغيير الوضع فى تايوان . وقال خو " بالنسبة لمسألة تايوان فإن الحكومة الصينية مستعدة لتحقيق إعادة التوحيد سلميا بأقصى إخلاص وأكبر الجهود ، بيد ان استقلال تايوان لا يمكن التسامح فيه على الإطلاق . " وذكر بوش ان موقف الحكومة الأمريكية فى قضية تايوان واضح وأن الجانب الأمريكى يرفض أى كلمات وأفعال لتغيير الوضع الراهن فى تايوان بصورة أحادية الجانب "

وزير الخارجية الصينى فى حوار مع الجمهور من خلال الانترنت لاول مرة

بكين 23 ديسمبر / شينخوا / رد وزير الخارجية الصينى لى جاو شينغ على تساؤلات الشعب الصينى من خلال الانترنت بعد ظهر اليوم وقال ان اسئلة الناس العاديين حول ضرورة ان تتبع الصين سياسات دبلوماسية اكثر نشاطا تشغلهم كثيرا. وتعد هذه اول مرة يتصل فيها وزير الخارجية الصينى بالمواطنين الصينيين العاديين بالانترنت. وقال لى ان "الكثير من اراء مستخدمى الانترنت مفيدة فى صناعة السياسة الدبلوماسية للحكومة. ونحن بحاجة للعون والدعم من شعبنا." وقالت مصادر الوزارة ان الاتصال الذى استمر 105 دقائق من خلال موقع وزارة الخارجية على شبكة الانترنت www.fmprc.gov.cn وموقع شينخوا www.xinhuanet.com تم الترتيب له بناء على طلب افراد من الشعب . وطرح المواطنون اكثر من الفى سؤال على الوزير ومن هذه الاسئلة "هل ستشارك الصين فى اعادة اعمار العراق؟ كيف يتم صنع السياسات الدبلوماسية؟ وهل هناك اى قصور فى الدبلوماسية الصينية الحالية؟" ويقول المراقبون ان هذا الاتصال يدل على مدى تزايد اهتمام المواطنين الصينيين العاديين بمناقشة ارائهم حول السياسات الدبلوماسية الصينية بشكل صريح . وقال شى ين خونغ وهو أستاذ بكلية العلاقات الدولية فى جامعة الشعب ببكين "ان الشعب سيكون له تأثير هام على دبلوماسية الصين حيث انهم يتحركون بدافع من هذا العالم سريع التغير." وقال شى ان اختلاف الاصوات وحتى الجدل المحتدم اثير بين الشعب فى السنوات الاخيرة نظرا لانهم يشعرون بشكل مباشر بضغوط الاحداث الدولية الكبرى مثل هجمات 11 سبتمبر الارهابية والازمة النووية فى شبه جزيرة كوريا وحرب العراق. اضاف قائلا "ان الاجواء الامنية المحيطة بالصين ووضع الصين ودورها على الساحة الدولية ستظل من اشد الموضوعات سخونة فى النقاش العام على مدى العقود القادمة." واعرب الكثير والكثير من المواطنين العاديين فى الصين عن آرائهم بجرأة حول السياسات الدبلوماسية فى وسائل الاعلام وقد بدأ هذا فى كسب تأييد وسائل الاعلام فى البلاد خاصة المواقع الشعبية على شبكة الانترنت. وحتى الموقع الرسمى لوزارة الشئون الخارجية فتح بالفعل خطا ساخنا لمنتدى دبلوماسى يستقبل فيه اراء وافكار المواطنين العاديين. وقال شى انه "يجب على الحكومة العمل بشكل جاد مع خبراء الاتصالات لتهيئة اجواء اكثر نشاطا للمشاركة الدبلوماسية للشعب. وهذا امر هام لمستقبل الصين."

阿尔及利亚 阿拉伯联合酋长国 阿曼 阿拉伯埃及共和国 巴勒斯坦 伊拉克共和国 索马里共和国 毛里塔尼亚伊斯兰共和国 科摩罗伊斯兰联邦共和国 也门共和国 阿拉伯叙利亚共和国 突尼斯共和国 苏丹共和国 沙特阿拉伯王国 摩洛哥王国 大阿拉伯利比亚人民社会主义民众国 黎巴嫩共和国 科威特 卡塔尔 吉布提共和国 巴林王国 约旦哈希姆王国