【中阿社区】【旅游健康】【数字事实】【招商引资】【企业服务】【战略.研究】【投资委员会】【专题活动】【文化.教育】【经贸投资】【政治事务】【快讯】【首 页】
【الرئيسية】【أخبار واحداث】【شؤون سياسية】【تجارة وقتصاد】【ثقافة وتعليم.】【أنشطة خاصة】【مجلس التنمية】【ابحاث استراتيجية】【مؤسسات وخدمات】【فرص وعروض】【ارقام و حقائق】【فيديو وصور】【الجالية العربية】
当前位置: 首页>2016>正文

مقتطفات صحفية واخبارية لوسائل الاعلام الصينية 24/12/2016

Date : 24\12\2016 No: 2016\PR\128

الاتحاد يشارك في احياء يوم التضامن مع الشعب الفلسطيني ببكين ..  بدعم من سفارة دولة فلسطين قام الاتحاد العام لطلبة فلسطين فرع الصين بالمشاركة الفعالة في انشطة إحياء يوم التضامن العالمي مع الشعب الفلسطيني االتي تنظمها عادة وبشكل سنوي جمعية الصداقة الصينية مع شعوب العالم وجمعية الصداقة الصينة العربية ، حيث قام الاتحاد بعرض فيديو وثائقي تعريفي مترجم عن تاريخ القضية الفلسطينية بالإضافة إلى تقديم بعض الفقرات الفنية للفلكلور الفلسطيني .. ومن الجديرر بالذكر ان الانشطة اقيمت في العشرين من الشهر الجاري بجامعة اللغات والثقافة في بكين بحضور سفير دولة فلسطين  ونائب وزير الخارجية الصيني ومساعد وزير الخارجية  الفلسطيني لشؤون أسيا  وإفريقيا وممثل هيئة الامم المتحدة وسفراء الدول العربية والأجنبية المعتمدين لدى جمهورية الصين الشعبية، وعدد كبير من الخبراء واساتذة الجامعات وطلبة الدراسات العليا ..

pics

افتتاح معرض لآثار السعودية في بكين .. افتتح يوم الثلاثاء الماضي فى بكين معرض لآثار المملكة العربية السعودية في المتحف الوطني الصيني. ويعد المعرض الذي يحمل اسم " الطرق العربية: المكتشفات الأثرية للمملكة العربية السعودية"، أول معرض للآثار السعودية في الصين. وتستضيف المعرض إدارة الدولة للتراث الثقافي واللجنة السعودية للسياحة والتراث الوطني والمتحف الوطني الصيني. ويضم المعرض حوالى 466 قطعة من مختلف المتاحف في السعودية. كما يضم قطعا من العصر الحجري وعصر ما قبل الإسلام والعصر الإسلامى حتى تأسيس المملكة العربية السعودية الحديثة، حيث يعبر المعرض عن الثقافة العربية وتفاعلاتها مع الثقافات الأخرى في شرق وغرب شبه الجزيرة العربية.

pics

الصين: لا بد للتحقيق بجرائم الحرب المرتكبة في سوريا من أن يحترم السيادة الوطنية .. قالت الصين إنه يجب على الأمم المتحدة في حال أجرت تحقيقات بجرائم الحرب المرتكبة في سوريا أن تحترم السيادة الوطنية للبلاد، مؤكدة أنه لا يمكن حل القضية السورية إلا عبر الحوار. وو هاي تاو، نائب المندوب الصيني الدائم لدى الأمم المتحدة:" ينبغي للمجتمع الدولي احترام سيادة سوريا واستقلالها ووحدتها وتكامل إقليمها عند اتخاذ أي إجراءات في سوريا، يجب أن تحظى أي خطوة بفعالية إيجابية وبناءة للعمل نحو الحل السياسي. ويجب أن تساعد تلك الإجراءات في دفع التضامن بين أعضاء الأمم المتحدة وألا تؤدي إلى تعقيد الوضع."

      

المغرب تواجه تحديا من تزايد عدد السياح الصينيين .. ذكر موقع "هافينغتون بوست"بالمغرب في 20 ديسمبر، أن البيانات الصادرة عن المكتب الوطني المغربي للسياحة والاتحاد المغربي للسياحة في 19 أظهرت أن برنامج إعفاء الصينيين من تأشيرة دخول المغرب أحرز نتائج ملحوظة. حيث ارتفع عدد السياح الصينيين منذ تنفيذ سياسة الإعفاء من تأشيرة الدخول في يونيو من هذا العام، من 800 إلى 1000 شخصا شهريا سابقا إلى 6000 إلى 7000 شخصا شهريا في الوقت الحالي. وأعرب المكتب أن المغرب تواجه تحديا ليس صغيرا من عدد السياح المتزايد، خصوصا السياح الصينيين.وأفادت جريدة "التحدي" المغربية أنه من المتوقع أن يبلغ عدد السياح الصينيين المسافرين إلى المغرب 100 ألف شخص في السنوات الأربع المقبلة، كما يكون متوسط استهلاك السياح الصينيين في المغرب 6.2 مرة بالنسبة للسياح الأوروبيين. ومع ذلك، فإن قدرة "الهضم" المغربية ليست قوية جدا أمام مثل هذه الكعكة الكبيرة. ويقول تقرير الجريدة نقلا عن مصادر في قطاع السياحة إن أكبر عقبة لجذب السياح الصينيين هي أن هناك لا توجد خطوط جوية مباشرة بين البلدين. ويقول التقرير إن وزير السياحة المغربي عبر في عام 2014 عن فتح خطوط الطيران المباشرة، ولكنه لم يتحقق هذا هذا الهدف حتى الآن.وقالت مجلة "التحدي" إن المغرب لا تزال تواجه النقص الشديد في المرشد السياحي باللغة الصينية. ويتعاون حاليا الاتحاد المغربي للسياحة مع معهد كونفشيوس المحلي في تنظيم دوريات تدريبية لاختيار المرشدين السياحيين باللغة الصينية في أقرب وقت ممكن.

حوار بين الحزب الشيوعي الصيني وحزب الكومينتانغ حول العلاقات عبر المضيق .. عقد يوم الجمعة ببكين حوار بين الحزب الشيوعي الصيني وحزب الكومينتانغ من أجل مناقشة سبل تعزيز العلاقات عبر المضيق.وركز الحوار على العلاقات بين الحزبين وكذا على العلاقات عبر المضيق، بهدف تعزيز التبادلات والتعاون والاستقرار عبر المضيق والتنمية السلمية للعلاقات عبر المضيق.وأكد الجانبان على أهمية تعزيز الأرضية السياسية المشتركة من خلال دعم توافق 1992 ومعارضة استقلال تايوان.وأكد الجانبان على أهمية تعميق التبادلات بين الحزبين على مستوى القواعد، وأضافا أنه يتعين اتخاذ المزيد من الاجراءات الايجابية لتوسيع سبل التواصل والتبادل بين الشباب والافراد على المستوى القاعدي.واتفق الحزبان على أنه سيتم تحسين السياسات حتى تكون أكثر ملائمة لشعب تايوان لكي يدرس ويعمل ويقيم المشروعات في البر الرئيسي، وانه سيتم تعزيز الخدمات لتعزيز التعاون عبر المضيق في مجالات الزراعة والأعمال والسياحة.وأكد الحزبان أيضا على أهمية حماية حقوق ومصالح المواطنين الذين يستثمرون ويعيشون فى الجانبين، وأنه يجب التعامل مع المشكلات الخاصة بالتبادلات عبر المضيق.جدير بالذكر ان الحوار تم بالاستضافة المشتركة من جانب تشانغ تشي جون رئيس مكتب شئون تايوان بمجلس الدولة وتشن تشن-هسيانغ نائب رئيس حزب الكومينتانغ.

الصين تجدد دعوتها للحظر الكامل والتدمير الشامل للأسلحة النووية.. أكدت الصين على لسان المتحدثة باسم وزارة الخارجية هوا تشون يينغ يوم امس الجمعة 23 ديسمبر دعوتها الدائمة وبشكل نشط للحظر الكامل والتدمير الشامل للأسلحة النووية. جاء ذلك تعليقا على التصريحات التي أدلى بها كل من الرئيس الأمريكي المنتخب دونالد ترامب والرئيس الروسي فلاديمير بوتين حول تعزيز القدرات النووية للبلدين. وقالت هوا إن على الدول التي لديها أكبر الترسانات النووية على المستوى العالمي مسؤولية رئيسية وخاصة بنزع السلاح النووي، مشيرة إلى ضرورة التخفيض الفعال للترسانات النووية بصورة كبيرة ومستمرة من أجل توفير ظروف مناسبة لتحقيق نزع السلاح النووي بشكل كامل.

الصين تحث الولايات المتحدة على خفض ترسانتها النووية بعد تدوينة ترامب.. حثت الصين يوم امس الجمعة الولايات المتحدة على اتخاذ المبادرة في تخفيض أسلحتها النووية، وذلك عقب تصريح الرئيس الأمريكي المنتخب دونالد ترامب في تدوينة عبر تويتر بشأن تعزيز القدرات النووية لبلاده.وقالت المتحدثة باسم الخارجية الصينية هوا تشون يينغ اليوم في رد منها على تدوينة ترامب "يجب على الدولة التي تحتفظ بأكبر مخزون من الأسلحة النووية أن تبادر بتخفيض كبير لترسانتها النووية من أجل خلق الظروف المواتية للتخلص الشامل من الأسلحة النووية."وأضافت هوا ان الولايات المتحدة، بوصفها الدولة صاحبة أكبر مخزون من الأسلحة النووية، تتحمل مسئوليات خاصة وأساسية في مسألة نزع السلاح النووي.وتابعت أن الصين دائما ما تدعم وتؤيد الحظر الشامل والتخلص الكامل من الأسلحة النووية.

 الصين قلقة بشأن ميزانية الدفاع اليابانية..أعربت الصين يوم امس (الجمعة) عن قلقها ازاء زيادة الانفاق الدفاعي في اليابان.وصرحت المتحدثة باسم وزارة الخارجية هوا تشون يينغ في مؤتمر صحفي يومي "لاسباب تاريخية، من المعقول لنا ان نكون قلقين بشدة بشأن اتجاه اليابان ونواياها الحقيقية."جاءت تصريحات هوا بعد ان وافق مجلس الوزراء الياباني امس الخميس على ميزانية قياسية بقيمة 97.45 تريليون ين (830 مليار دولار) للعام 2017، بأعلى انفاق دفاعي على الاطلاق يبلغ 5.13 تريليون ين (44 مليار دولار).والميزانية الدفاعية اعلى من العام الحالي بنسبة 1.4 بالمئة، وهي خامس زيادة منذ تولي آبي منصبه في 2012.وفي السنوات الاخيرة، استمرت اليابان في المبالغة بشأن التهديد الصيني في الوقت الذي تعزز فيه قوتها العسكرية، حسبما قالت هوا.واضافت "حتى في اليابان، يتساءل البعض حول الميزانية."وقالت ان جيران اليابان الاسيويين والمجتمع الدولي يتابعون عن كثب ما اذا كانت اليابان قد تعلمت حقا من دروس التاريخ والتزمت بمسار التنمية السلمية.

مؤتمر العمل الاقتصادى المركزى يؤكد تواصل الاصلاح الهيكلي  .. بقلم: يحيى مصطفى : أكد مؤتمر العمل الاقتصادى المركزى السنوي الذي استمرت جلساته ثلاثة أيام بحضور كبار القادة الصينيين بما في ذلك أعضاء المكتب السياسي للحزب الشيوعي الصيني لرسم الأجندة الاقتصادية للعام المقبل، أكد أن البلاد سوف تواصل المضى قدماً في الإصلاح الهيكلى لجانب العرض فى عام 2017.وقال بيان صدر في ختام أعمال المؤتمر نهاية الاسبوع الماضي إن الصين تتوقع إحراز تقدم جوهرى إصلاحي فى خمسة مجالات أساسية العام المقبل من بينها خفض الطاقة الفائضة وتقليل المخزون وتقليل الديون وتخفيض التكاليف وتحسين الحلقات الضعيفة. وكشف البيان النقاب عن أن الدولة سوف تؤسس آلية موجهة للسوق وطويلة الأجل تستطيع كبح الفقاعة العقارية ومنع التقلبات الشاذة.وأكد القادة الصينيون ضرورة مواصلة الجهود لتخفيض طاقة إنتاج الحديد والصلب والفحم في العام المقبل مع التركيز على الشركات الضعيفة التى تحتاج لإنقاذ، وتشجيع الدمج وإعادة التنظيم، ووجهوا بوجوب منع الشركات ذات الطاقة الفائضة التى أوقفت الإنتاج من استئناف العمل مرة أخرى، كما أكدوا على ضرورة إنجاز تخفيض الطاقة الصناعية الفائضة بوسائل تعتمد على السوق والقانون.وشدد المؤتمر على وجوب اتفاق تخفيض المخزون من الأصول العقارية مع الظروف المحلية المحددة ومنح أولوية للأصول فى قطاع الإسكان بمدن الدرجتين الثالثة والرابعة.وأقرت تقارير رسمية نشرت عقب المؤتمر بأن الصين تواجه وضعاً صعباً لتحقيق التوازن وأنها عازمة على الاستمرار في العمل الجيد حيث تم التأمين على الاستقرار والاصلاح ومفهوم السعي نحو التقدم مع الحفاظ على الاستقرار كمبدأ أساسي، وأشارت التقارير إلى أن المهمة ليست سهلة بالنسبة للاقتصاد الصيني الذي وصل إلى مرحلة هامة من التحول، حيث يتعين على ثاني أكبر اقتصاد في العالم تخفيف أعباء الدين ومواجهة المخاطر المالية وخفض زيادة القدرة الانتاجية، في حين الحفاظ على نمو مستقر لتحقيق هدف النمو فى 2020.وكانت بيانات ومؤشرات نشرت مؤخراً قد أظهرت أن الصين استطاعت بالفعل تحقيق أداء اقتصادي رائع خلال عام 2016، وسط شكوك دولية وضغوط انكماش اقتصادي داخلية ومخاطر مالية تلوح في الأفق.وقد رسمت الحكومة خطط التنمية للاعوام الخمسة القادمة ومضت قدماً في الاصلاحات الهيكلية لجانب العرض بهدف إعادة توازن النمو الاقتصادي. ونجحت الصين في تحقيق أهداف تخفيض القدرة خلال هذا العام، مع الحفاظ في الوقت ذاته على نمو مستقر عند نسبة 6.5 بالمئة تقريبا.ويحدو صناع القرار الصيني ثقة كبيرة في مستقبل اقتصاد البلاد نظراً لما تملكه الصين من أدوات السياسات والاستراتيجيات التى تمكنها من تحقيق التوازن الصعب، وتتمثل هذه الأدوات في سياسات اقتصاد كلي مستقرة مع سياسات مالية استباقية وسياسات نقدية حصيفة، وسياسات صناعية دقيقة تهدف الى تحسين جودة العرض وسياسات اقتصاد جزئي مرنة لانعاش القطاع الخاص.وذكر تعليق لصحيفة الشعب اليومية أن البحث عن الاستقرار لا يعني التراجع فى الاصلاحات وأن القيادة المركزية على وعي تام بالمشكلات التي تسفر عن تباطؤ النمو وعازمة على التعامل معها.وقالت مصادر رسمية صينية إن أولويات الاصلاح أكدت على تحقيق التوازن بين النمو والاستقرار، وسيتم اتخاذ المزيد من الاجراءات لتحسين القدرة التنافسية للقطاع الزراعي بالبلاد والشركات المملوكة للدولة والاقتصاد الحقيقي، وهي الأمور التي من المأمول أن تمثل قوى دافعة جديدة للنمو.وكان الرئيس الصيني شي جين بينغ قد دعا لبذل جهود حثيثة لدفع الإصلاح الهيكلي لجانب العرض، مطالباً السلطات المحلية والإدارات المختلقة بوضع سياسات لدعم هذه الجهود. وقال الزعيم الصيني خلال اجتماعه بالمجموعة القيادية المركزية للشؤون المالية والاقتصادية في مايو الماض إنه ربما تكون هناك تحديات ومخاطر أثناء العملية، إلا أنه ينبغي ألا تتهرب مختلف السلطات المحلية والإدارات من المهمة.وأعلنت الرسالة الرئيسية التي خرجت من المؤتمر بوضوح أن الحملة الحالية لكبح سوق العقارات ستتواصل وأن "المساكن هي للعيش فيها، وليس للمضاربة". وقد عززت الصين عزمها على معالجة سوق العقارات المحموم في البلاد خلال جلسات هذا المؤتمر.

وزير الخارجية الصيني: عام 2016 يعد عاما مهما بالنسبة إلى الصين .. أجرت صحيفة الشعب اليومية مؤخرا مقابلة خاصة مع وزير الخارجية الصيني وانغ يي، تحدث فيها عن السياسة الدبلوماسية في الصين للعام الجاري، حيث قال إن الوضع العالمي في عام ألفين وستة عشر كان غير مستقر ولم يكن بالإمكان التنبؤ بأحداثه، لكن السياسة الدبلوماسية في الصين أصبحت أكثر ثقة ونضجا وباتت تلعب دورا إيجابيا متزايدا في الشؤون الدولية. أشار وانغ يي إلى أن الوضع الدولي يتغير باستمرار، وفي هذا الصدد، كانت السياسة الدبلوماسية للصين العام الجاري أكثر نضجا وثقة.وانغ يي، وزير الخارجية الصيني:" لقد طرحنا، في الوقت المناسب، خطة الصين الخاصة التي ترمي إلى تقوية الحوكمة العالمية لقيادة سير النظام السياسي والاقتصادي الدوليين في اتجاه أكثر عدلا وعقلانية."أضاف وانغ يي أن الرئيس شي جين بينغ استضاف قمة هانغتشو لمجموعة العشرين، وعرض فيها سلسلة من الاقتراحات لتنمية الاقتصاد والحوكمة في العالم. وفي اجتماع القادة الاقتصاديين للآبيك الذي انعقد في ليما، طرح الرئيس شي الجهود الجديدة سعيا إلى إنشاء منطقة تجارة حرة في آسيا والمحيط الهادئ، كما شدد على أن الصين تعارض الحمائية، مضيفا أنها حافظت على علاقاتها مع الدول الرئيسية هذا العام، وتمكنت من دفعها إلى الأمام.وانغ يي، وزير الخارجية الصيني:" بعد الانتخابات الرئاسية الأمريكية، أجرى الرئيس شي محادثة هاتفية مع الرئيس الأمريكي المنتخب دونالد ترامب، تعهد كلاهما فيها بتعزيز الروابط الثنائية بين البلدين."كما عززت الصين العلاقات مع الدول في أوروبا الوسطى والشرقية، بينما كثفت التعاون مع الدول الأعضاء للبريكس تماشيا مع توسيع دائرة صداقتها في مناطق الشرق الأوسط وأمريكا اللاتينية وأفريقيا. وفيما يتعلق بقضية النزاعات الإقليمية، ذكر وانغ يي أن الصين حمت بحزم سيادتها ومصالحها في بحر الصين الجنوبي، كما ردت بعزم على التحكيم حول بحر الصين الجنوبي الذي رفعته الحكومة الفلبينية السابقة من جانب واحد.وانغ يي، وزير الخارجية الصيني:" سعت الصين إلى دفع الحل لهذا النزاع من خلال التبادلات المباشرة والتشاور بين الأطراف ذات الصلة، كما حافظت على السيادة والكرامة الوطنيتين وكذلك استقرار المنطقة."ردا على مبادرة الحزام والطريق، قال وانغ يي إن أكثر من مائة دولة ومنظمة دولية، عبرت عن رغبتها في المشاركة، مؤكدا على أن عام 2017 سيعد عاما مهما بالنسبة إلى التنمية الصينية، والذي يصادف انعقاد المؤتمر الوطني الـ 19 للحزب الشيوعي الصيني وتنفيذ الخطة الخمسية الثالثة عشرة  ..

خطة تطوير التجارة الإلكترونية: رفع حجم التجارة الإلكترونية في الصين إلى 40 تريليون يوان بحلول عام 2020 .. أعلنت الحكومة الصينية أنها ستواصل تعزيز تطوير صناعة التجارة الإلكترونية خلال السنوات المتتالية. كما قالت وزارة التجارة الصينية إنها ستصدر خطة تنمية التجارة الإلكترونية قريبا خلال فترة الخطة الخمسية الثالثة عشرة للتنمية الاقتصادية والاجتماعية بهدف تطوير هذه الصناعة وتعزيز امتزاجها مع الصناعات التقليدية الأخرى.أشارت وزارة التجارية إلى أن الخطة قد حددت أهدافها للتنمية، وهو ما يتضمن بلوغ قيمة تعاملات التجارة الإلكترونية الصينية 40 تريليون يوان (حوالي 5.8 تريليونات دولار أمريكي) بحلول عام 2020، ليصل عدد العاملين في هذا القطاع إلى 50 مليون شخص. وقال مسؤولون في وزارة التجارة إن الصين ستبذل جهودا دؤوبة لتحقيق هذه الأهداف.تشيان فانغ لي، مديرة إدارة التجارة الإلكترونية وتقنية المعلومات في وزارة التجارة الصينية:" يجب علينا أن نعمل على تسريع تطوير التجارة الإلكترونية الصينية، وتعزيز القدرات التنافسية، وتحسين نموذج الأعمال، ودفع الابتكار التكنولوجي، مما يجعل التجارة الإلكترونية الصينية تحقق تطورا جديدا."

阿尔及利亚 阿拉伯联合酋长国 阿曼 阿拉伯埃及共和国 巴勒斯坦 伊拉克共和国 索马里共和国 毛里塔尼亚伊斯兰共和国 科摩罗伊斯兰联邦共和国 也门共和国 阿拉伯叙利亚共和国 突尼斯共和国 苏丹共和国 沙特阿拉伯王国 摩洛哥王国 大阿拉伯利比亚人民社会主义民众国 黎巴嫩共和国 科威特 卡塔尔 吉布提共和国 巴林王国 约旦哈希姆王国