【中阿社区】【旅游健康】【数字事实】【招商引资】【企业服务】【战略.研究】【投资委员会】【专题活动】【文化.教育】【经贸投资】【政治事务】【快讯】【首 页】
【الرئيسية】【أخبار واحداث】【شؤون سياسية】【تجارة وقتصاد】【ثقافة وتعليم.】【أنشطة خاصة】【مجلس التنمية】【ابحاث استراتيجية】【مؤسسات وخدمات】【فرص وعروض】【ارقام و حقائق】【فيديو وصور】【الجالية العربية】
当前位置: 首页>الصين وامريكا>正文

كوريا الديمقراطية تحتفل بالذكرى السنوية الـ85 لتأسيس جيش الشعب الكوري

Date: 28\04\2017 No: 2017\PRS\5156

في كوريا الديمقراطية عقد اجتماع مركزي في بيونغ يانغ للاحتفال بالذكرى السنوية الخامسة والثمانين لجيش الشعب الكوري.خلال الاجتماع، ألقى وزير القوات الشعبية المسلحة الجنرال بارك يونغ سيل خطابا جدد فيه العزم على الاستجابة لأي إجراءات استباقية. وقال إن كوريا الديمقراطية مستعدة تمام الاستعداد لشن هجمات نووية في أي وقت، موجها في الوقت نفسه الاتهام للولايات المتحدة بتصعيد التوترات.هذا ودأبت كوريا الديمقراطية على تقليد عرض قدراتها العسكرية في مناسبات وطنية مهمة، وقد جاء اجتماع أمس الاثنين وسط تخمينات بأن البلاد قد تجري تجربة نووية أخرى أو تطلق صاروخا باليستيا عابرا للقارات لأول مرة.الصين تشيد بالمعلومات الإيجابية الصادرة عن الاجتماع الأمريكي المغلق لحل قضية شبه الجزيرة الكورية.عبرت الصين على لسان المتحدث باسم وزارة الخارجية قنغ شوانغ اليوم الخميس (27 ابريل)عن إشادتها بالمعلومات الإيجابية الصادرة عن الاجتماع المغلق الذي عقده البيت الأبيض الأمريكي مؤخرا والذي عبر فيه عن الأمل في حل قضية شبه الجزيرة الكورية من خلال الحوار والتشاور . وأضاف المتحدث الصيني في مؤتمر صحفي دوري أن التفاوض والحوار هو الطريق الصحيح والوحيد لحل القضية النووية الكورية، ويتوافق الحل السلمي للقضية مع مصالح جميع الأطراف المعنية، مشيرا إلى أن الوضع الحالي في شبه الجزيرة الكورية معقد وحساس، وينبغي على جميع الأطراف المعنية أن تحافظ على ضبط النفس ولا تتخذ أي إجراء قد يؤدي إلى تصعيد التوتر. كما أكد أن الولايات المتحدة أحد الأطراف الرئيسية المتعلقة بالقضية، وأن الصين تأمل في أن يبذل الجانب الأمريكي جهودا كبيرة ويلعب دوره ويتحمل مسؤوليته اللازمة في عملية حل القضية.

الصين تطلق حاملة طائرات ثانية

 pics

أطلقت الصين حاملة طائرات ثانية صباح يوم الأربعاء ( 26 أبريل )، في حوض بناء السفن في مدينة داليان بمقاطعة لياونينغ في شمال شرقي الصين. وتم نقل الحاملة الجديدة، وهي الحاملة الأولى التي تصنع محليا في الصين، من الحوض الجاف إلى المياه خلال حفل إطلاق بدأ في حوالي الساعة 9 صباحا في حوض بناء السفن في داليان التابع لشركة صناعة بناء السفن الصينية. يذكر أن حاملة الطائرات هذه هي الثانية من نوعها للصين، وذلك بعد حاملة الطائرات "لياونينغ"، حاملة الطائرات المعدلة من صنع الاتحاد السوفيتي ودخلت إلى طور الخدمة في القوات البحرية لجيش التحرير الشعبي الصيني في عام 2012. وبدأت الصين بناء حاملة الطائرات الثانية في نوفمبر 2013. فيما بدأ بناء حوض السفن في مارس 2015. وتم إكمال بناء الجزء الرئيسي من حاملة الطائرات وتثبيت بعض معدات النظم الرئيسية بما في ذلك نظام الدفع والكهرباء . ويذكر أن نقل حاملة الطائرات إلى المياه يرمز إلى التقدم الذي أحرزته الجهود الصينية لتصميم وبناء حاملة الطائرات المحلية. وحضر مراسم الإطلاق فان تشانغ لونغ نائب رئيس اللجنة العسكرية المركزية وقادة القوات البحرية لجيش التحرير الشعبي الصيني وشركة بناء السفن، وهو الحفل الذي تضمن على أداء النشيد الوطني وقطع الشرائط وكسر زجاجة الشمبانيا على القوس والصفارات البخارية من السفن القريبة.



تدشين حاملة طائرات محلية الصنع... تطوير القوات البحرية لخدمة التنمية السلمية للصين

دشنت الصين أول حاملة طائرات محلية الصنع "A001 " بميناء داليان في محافظة لياونينغ شمال شرق البلاد يوم 26 ابريل الجاري بعد اربعة أيام من الاحتفال بالذكرى 68 لتأسيس القوات البحرية الصينية.

حاملة الطائرات محلية الصنع دعم جديد للتنمية السلمية

أطلقت الصين عام 2008 مشروع الإصلاح لأول حاملة طائرا، التي بُنيت على أساس حاملة الطائرات للاتحاد السوفياتي السابق. ودخلت حاملة طائرات تحت اسم "لياونينغ" الخدمة الفعلية في سلاح البحرية بجيش التحرير الشعبي الصيني في 2012. وبهذا دخلت الصين " نادي حاملات طائرات " للدول الكبرى. وتركز مهمة حاملة الطائرات "لياونينغ" على البحث والاختبار ، والتعليم والتدريب والعمليات الدفاعية البحرية. ويعتبر البحث والتدريب المهامين الرئيسيين لحاملة الطائرات "لياونينغ"، في حين المهام الآخيرة ثانوية. أما حاملة طائرات محلية الصنع التي دشنت يوم أمس، فمن المحرك الى جهاز التحكم والبيانات التكتيكية الى الاسلحة جميعها صناعة صينية بحتة. ومن المتوقع أن يتم انشاء ثاني أسطول حاملة الطائرات الصينية مهتمته نفس مهمة أسطول "لياونينغ"، إلا أن المهمة الدفاعية البحرية في أولويته، وتتحول مهمة البحوث العلمية والتعليم والتدريب الى المكانة الثانوية.

استراتيجية حاملة الطائرات الصينية فريدة من نوعها

الحرب العالمية الثانية هي نقطة تحول في استراتيجية حاملة طائرات الدول الكبرى. وقد أصبحت حاملة الطائرات قبل الحرب العالمية الثانية وخلالها من معدات رئيسية في الاستراتيجية البحرية. وكانت حرب جزيرة ميدواي بين أمريكا واليابان، انتهرت بهزيمة الاخيرة أكثر حروب حاملة الطائرات شهرة خلال الحرب العالمية الثانية. وبعد الحرب العالمية الثانية، أصبحت امريكا والاتحاد السوفيتي البلدين الاقوى نوويا، وبالتالي خفضت مكانة حاملة طائرات الى وسيلة ردع الدول المتوسطة والصغيرة، وآداة رئيسية للتدخل العسكري في المنطقة.

تمتلك تسعة بلدان حاملة الطائرات النشطة، لكن الواقع هو أن امريكا وروسيا وفرنسا والصين فقط من يمتلك اسطول حاملة الطائرات. وفي عام 2019، بعد اتمام انشاء اسطول حاملة الطائرات الصينية الثاني، ستصبح الصين بعد أمريكا، "دولة ثانية تملك حاملة الطائرات في جميع الأحوال الجوية " (يشير إلى ضمان أسطول حاملة طائرات في مهمة قتالية أو رحلات بحرية في أي وقت).

وفي ظل التحولات والتوجهات، من المتوقع في السنوات ال 20 المقبلة، أن تطور الصين ستة حاملات طائرات، لكن توقعات الشعب الصينية تجاه مستقبل البحرية الصينية لا يمكن أن يتجاهل الفرق الاساسي بين استراتيجية حاملات الطائرات الصينية والامريكية: أولا، حاملة الطائرات الأمريكية ليست نموذجا لحاملة الطائرت الصينية. ثانيا، الصين لا تدخل سباق عدد حاملات الطائرات مع أمريكا . ثالثا، اهم نقطة اختلاف ، استراتيجية حاملة الطائرات الصينية والامريكية مختلفة تماما، ولا يمكن الخلط في الحديث عنهما.

يعتبر الحفاظ على الهيمنة على العالم استراتيجية حاملة طائرات أمريكية ، وفي ظل الظروف الحالية للعديد من المناطق، تستخدم أمريكا حاملة الطائرات لـ "الترهيب" او " التدخل " في بلدان اخرى، أو حتى استخدامها في حروب مباشرة، وجميعها في طبيعة ظالمة. ولهذا، فإن حكومة ترامب التي تمتلك 11 حاملة طائرات، لا تزال تشعر بعدم كفايتها.

"حلم حاملة الطائرات" جزء لا يتجزء من " حلم الصين

استراتيجية حاملة الطائرات الصينية خدمة لضمان النهوض السلمي للصين. يعود أساس تعايش الصين سلميا مع غيرها من دول العالم الى مبدئها الدبلوماسي الذي يحترم الآخرين المختلفين عنها، ويسعى الى بناء مصير المجتمع البشري لضمان التنوع البشري والتعددية السياسية.

ومن وجهة نظر عسكرية بحتة، فإن نقاط الانطلاق وانتهاء استراتيجية حاملة الطائرات الصينية والامريكية مختلفة تماما. وعلى وجه التحديد، تركز الصين في استخدام حاملة الطائرات في خمسة مواضيع رئيسية: أولا، حماية المصالح البحرية المشروعة والتعاون الدولي الذين يتوسعان على نحو متزايد. ثانيا، مرافقة السفن التجارية الصينية في جميع أنحاء العالم. ثالثا، ضمان وحماية مشاريع التعاون الخارجية الرئيسية مع البلدان الشريكة الهامة لن تؤثر بالتغيرات السياسية في دول الهدف، وتآكل فوائد الصين في التعاون الخارجي. رابعا، إجراء "دبلوماسية حاملة طائرات " و"أعمال الانقاذ من خلال حاملة طائرات للانقاذ" الذين يستهدفان تحقيق السلام والاستقرار. خامسا، وقف "استقلال تايوان"، وتوفير دعم وردع عسكري موثوق من أجل تحقيق التوحيد السلمي للوطن الام.

وبايجاز، تنمية الصين لحاملة الطائرات وتشكيل اسطول حاملة الطائرات، ليس على اساس القتال، وإنما لاستخدامها للردع حتى لا تجرؤ اي دولة الذهاب الى الحرب مع الصين.

مصير الصين يرتبط بقواتها العسكرية. وقد عانت الأمة الصينية من الإذلال لمئات السنين بسبب ضعف القوات البحرية. والصين باعتبارها الدولة التي تمتلك اكثر من 18 ألف كيلومتر من الساحل، و3 ملايين كيلومتر من المياه البحرية الخاضعة لها، وفي مواجهة الوضع الامني البحري والنضال من أجل الحقوق البحرية، إن انشاء قوة بحرية عسكرية، وحماية الحقوق والمصالح البحرية الوطنية، وحماية امن ممرات والمصالح الاستراتيجية البحرية في الخارج، مهمة تاريخية لجنود القوات البحرية الصينية وعمال الصناعة العسكرية الصينيين.

عادت الصين الى " مركز الصدارة " في العالم استفادة من القاعدة الصناعية التي أسست خلال 30 عاما بعد تاسيس الصين الجديدة في ظل السلام ، والاندماج الكامل في العالم بعد 30 عاما من الاصلاح والانفتاح. وأن تحقيق " حلم حاملة الطائرة" هو جزء لا يتجزأ من " حلم الصين". و يتطلب استمرار تحديد مكانة الصين في العالم تقوية الدولة والجيش. 

阿尔及利亚 阿拉伯联合酋长国 阿曼 阿拉伯埃及共和国 巴勒斯坦 伊拉克共和国 索马里共和国 毛里塔尼亚伊斯兰共和国 科摩罗伊斯兰联邦共和国 也门共和国 阿拉伯叙利亚共和国 突尼斯共和国 苏丹共和国 沙特阿拉伯王国 摩洛哥王国 大阿拉伯利比亚人民社会主义民众国 黎巴嫩共和国 科威特 卡塔尔 吉布提共和国 巴林王国 约旦哈希姆王国