【中阿社区】【旅游健康】【数字事实】【招商引资】【企业服务】【战略.研究】【投资委员会】【专题活动】【文化.教育】【经贸投资】【政治事务】【快讯】【首 页】
【الرئيسية】【أخبار واحداث】【شؤون سياسية】【تجارة وقتصاد】【ثقافة وتعليم.】【أنشطة خاصة】【مجلس التنمية】【ابحاث استراتيجية】【مؤسسات وخدمات】【فرص وعروض】【ارقام و حقائق】【فيديو وصور】【الجالية العربية】
当前位置: 首页>الوضع الاقتصادي>正文

ماذا ينتظر العالم من منتدى الحزام والطريق للتعاون الدولي؟

Date: 02\05\2017 No: 2017\PRS\5158

يعد منتدى الحزام والطريق للتعاون الدولي المقرر عقده في منتصف مايو اجتماعا دوليا رفيع المستوى حول مبادرة الحزام والطريق وهي خطة التجارة والبنية التحتية المقترحة من الصين لتربط آسيا بأوروبا وإفريقيا.

وستستخدم الصين المنتدى لبناء منصة أكثر انفتاحا وكفاءة للتعاون الدولي وإقامة شبكة شراكة أقوى، علاوة على تعزيز نظام حوكمة دولي أكثر عدلا وتوازنا ومعقولية.

وفيما يلي ما تحتاج معرفته حول المبادرة والمنتدى القادم:

رؤية جديدة:

سيعقد منتدى الحزام والطريق للتعاون الدولي تحت عنوان "تعزيز التعاون الدولي والبناء المشترك للـ"حزام والطريق" من اجل تنمية مربحة لكل الأطراف " من 14 إلى 15 مايو في بكين. وسيحضر الرئيس الصيني شي جين بينغ مراسم الافتتاح كما سيستضيف قمة قادة المائدة المستديرة.

وتم تصميم المنتدى لتحقيق المزيد من التوافق وتحديد اتجاهات التعاون ودفع تنفيذ المشاريع وتحسين نظم الدعم.

ارث تاريخي:

يشير الحزام والطريق إلى الحزام الاقتصادي على طول طريق الحرير البري وطريق الحرير البحري للقرن الـ21 اللذان طرحا من قبل الرئيس شي للمرة الأولى في سبتمبر وأكتوبر من عام 2013 في زيارتي الدولة اللتان قام بها آنذاك إلى كازاخستان واندونيسيا.

واستنادا إلى روح طريق الحرير القديم والمتمثلة في "السلام والتعاون والانفتاح والشمول والتعلم المتبادل" التي تستمر إلى يومنا هذا، تهدف المبادرة إلى بناء شبكة عالمية حديثة تربط آسيا بأوروبا وإفريقيا بهدف تعزيز التنمية المشتركة بين جميع الأطراف .

تقدير عالمي:

انضم بالفعل إلى هذه المبادرة أكثر من 100 دولة ومنظمة دولية حيث وقعت أكثر من 40 دولة على اتفاقيات تعاون مع الصين. وأدرجت الجمعية العامة للأمم المتحدة ومجلس الأمن الدولي ومنظمة الابيك جميعها انعكاسات التعاون من مبادرة الحزام والطريق في قراراتها ووثائقها.

توصل المرافق:

وشهدت سلسلة من مشروعات النقل والطاقة والاتصالات الرئيسية بما في ذلك جسر بادما للسكك الحديدية متعدد الأغراض في بنغلاديش والممر الاقتصادي الصيني الباكستاني وقطار الصين للسكك الحديدة السريعة في أوروبا، شهدت اختراقات على مدى السنوات الثلاثة الماضية.

تجارة سلسة:

بلغت التجارة بين الصين والدول الواقعة على طول الحزام والطريق 6.3 تريليون يوان (حوالي 913 مليار دولار أمريكي) في عام 2016 أي أكثر من ربع إجمالي قيمة التجارة الصينية.

كما استثمرت الشركات الصينية أكثر من 50 مليار دولار أمريكي في الدول الواقعة على طول الحزام والطريق وساعدت في بناء 56 منطقة تعاون اقتصادي وتجاري في 20 من تلك الدول، ما أدى إلى تحقيق عائدات ضريبية بلغت 1.1 مليار دولار أمريكي و180 ألف وظيفة محلية.

تكامل مالي:

خصصت الصين 40 مليار دولار أمريكي لصندوق طريق الحرير وإنشاء البنك الأسيوي للاستثمار في البنية التحتية في عام 2015 لتوفير التمويل لتحسين البنية التحتية في آسيا.

وارتفع عدد الأعضاء حتى الآن ليبلغ 70 عضوا، حيث بلغ إجمالي قروض البنك الائتماني المتعدد الأطراف أكثر من 2 مليار دولار.

ممرات اقتصادية:

تدفع الصين أيضا ستة ممرات اقتصادية في إطار مبادرة الحزام والطريق وهي الجسر القاري الاوراسي الجديد وممر الصين-منغوليا-روسيا وممر الصين -آسيا الوسطى -غرب آسيا وممر الصين -شبه الجزيرة الهندية وممر الصين-باكستان وممر بنغلاديش -الصين-الهند-ميانمار.

وترسي الممرات الستة معا، والتي تشكل شبكة التجارة والنقل في جميع أنحاء اوراسيا، ترسي أساسا صلبا للخطط الإنمائية الإقليمية والعالمية.

الروابط الشعبية:

بينما يقرب "التواصل الصلب" المتمثل في شبكات السكك الحديدية والموانئ بين البلدان عبر سهولة السفر والخدمات اللوجيستية، يقرب "التواصل الناعم" أيضا بين الشعوب.

ودعا شي في 22 يونيو 2016 خلال كلمة ألقاها في الغرفة التشريعية للجمعية العليا الاوزباكية في طقشند إلى بناء طريق حرير أخضر وصحي وذكي وسلمي يرسم مستقبل المبادرة.

العولمة:

تأتي أهمية المنتدى في توقيته المناسب بشكل خاص بعد صعود حركات مناهضة العولمة حيث تراجعت بعض القوى الغربية إلى الحمائية والعزلة بينما تعمل الصين على تعزيز عولمة الاقتصاد بروح الانفتاح والشمول. وستواصل الصين بثبات الانفتاح ودفع العولمة بالحكمة الصينية.

المشاركة الواسعة:

سيشارك أكثر من 1200 شخص في المنتدى المقرر عقده في منتصف مايو من بينهم مسؤولون وعلماء ورجال أعمال وممثلون عن المؤسسات المالية ومنظمات إعلامية من 110 دولة، إلى جانب ممثلين من أكثر من 60 منظمة دولية.

وتشمل القائمة رؤساء دول وحكومات من 28 دولة على الاقل، بالإضافة إلى الأمين العام للأمم المتحدة انطونيو غوتيريس ورئيس البنك الدولي جيم يونغ كيم والمدير الإداري لصندوق النقد الدولي كريستين لاجارد.

النتائج الملموسة:

ومن المتوقع أن تتراوح نتائج المنتدى بين توافق الآراء إلى اتخاذ تدابير محددة بشأن التنفيذ. وتوقع الصين توقيع وثائق تعاون مع ما يقرب من 20 دولة وأكثر من 20 منظمة دولية في هذا الحدث.

كما ستعمل الصين مع الدول على طول الحزام والطريق على حوالي 20 خطة عمل تتعلق بالبنية التحتية والطاقة والموارد والقدرة الإنتاجية والتجارة والاستثمار.

ازدهار التعاون التجاري والاستثماري على طول الحزام والطريق

 قال مسؤول بوزارة التجارة الصينية يوم الخميس إن التعاون التجاري والاستثماري بين الصين والدول على طول الحزام والطريق اتسم بالسلاسة والازدهار خلال هذا العام.

وقال المتحدث باسم وزارة التجارة الصينية سون جي ون إن تجارة البضائع بين الصين ودول الحزام والطريق ارتفعت بنسبة 26.2 بالمئة على أساس سنوى الى ما يزيد على 1.65 تريليون يوان (نحو 240 مليار دولار أمريكي) في الربع الأول من هذا العام.

وقال سون خلال مؤتمر صحفي إن إجمالي الصادرات الصينية إلى دول الحزام والطريق بلغت 937.6 مليار يوان في الشهور الثلاثة، بارتفاع بلغت نسبته 15.8 بالمئة مقارنة بالفترة نفسها من العام الماضي، فيما ارتفع حجم الواردات من هذه الدول بنسبة 42.9 بالمئة لتصل الى 717.7 مليار يوان.

وأضاف أن حجم الاستثمار الصيني المباشر غير المالي في 43 دولة على طول الحزام والطريق بلغ 2.95 مليار دولار، فيما تم تأسيس 781 شركة جديدة باستثمارات من دول الحزام والطريق في الصين باستثمار بلغ إجماليه 8.45 مليار يوان.

وأوضح أن البضائع والخدمات من الصين تحقق انتشارا متزايدا بين دول الحزام والطريق، مستشهدا بمشروعات خارجية قائمة مثل المجمع الصناعي الصين-بيلاورس وخط سكك حديد نيروبي-مومباسا.

وبحسب سون، وقعت الشركات 952 عقدا لمشروعات في 61 دولة على طول الحزام والطريق بقيمة 22.27 مليار دولار في الفترة من يناير إلى مارس، بما يزيد على نصف القيمة الاجمالية للعقود في الربع الأول.

تأتي هذه البيانات الحديثة قبل أقل من شهر من منتدى الحزام والطريق للتعاون الدولي المقرر افتتاحه في 14 مايو في بكين.

وحتى الآن، أكد 28 رئيس دولة وحكومة حضورهم المنتدى. علاوة على حضور وفود أخرى تضم مسؤولين ورواد أعمال وممولين ومراسلين من 110 دول ومندوبين عن 61 منظمة دولية.

وخلال المنتدى، ستعقد وزارة التجارة الصينية اجتماعا موازيا حول تيسير التجارة لمناقشة التيسير التجاري والاستثمار الثنائي والتنمية المستدامة، مع أكثر من 100 مسؤول ومندوب أجنبي من الشركات والمنظمات الدولية، وفقا لما قال سون.

阿尔及利亚 阿拉伯联合酋长国 阿曼 阿拉伯埃及共和国 巴勒斯坦 伊拉克共和国 索马里共和国 毛里塔尼亚伊斯兰共和国 科摩罗伊斯兰联邦共和国 也门共和国 阿拉伯叙利亚共和国 突尼斯共和国 苏丹共和国 沙特阿拉伯王国 摩洛哥王国 大阿拉伯利比亚人民社会主义民众国 黎巴嫩共和国 科威特 卡塔尔 吉布提共和国 巴林王国 约旦哈希姆王国