【中阿社区】【旅游健康】【数字事实】【招商引资】【企业服务】【战略.研究】【投资委员会】【专题活动】【文化.教育】【经贸投资】【政治事务】【快讯】【首 页】
【الرئيسية】【أخبار واحداث】【شؤون سياسية】【تجارة وقتصاد】【ثقافة وتعليم.】【أنشطة خاصة】【مجلس التنمية】【ابحاث استراتيجية】【مؤسسات وخدمات】【فرص وعروض】【ارقام و حقائق】【فيديو وصور】【الجالية العربية】
当前位置: 首页>2018>正文

المؤتمرالصحفيللمتحدثباسموزارةالخارجيةليوم05/7/2018

Date: 05/07/2018 Refer: 2018/PR/133

MR.LU KANG

pics

المؤتمرالصحفيللمتحدثباسموزارةالخارجيةليوم05/7/2018         

المتحدثسيعقد الاجتماع الوزاري الثامن لمنتدى التعاون الصيني العربي في بكين يوم 10 يوليو الجاري. وسيحضر الرئيس شي جين بينغ حفل الافتتاح ويلقي خطابًا هامًا. وستعقد وزارة الخارجية إحاطة إعلامية في القاعة الزرقاء في الساعة التاسعة من صباح الغد. وسيقدم قادة وزارة الخارجية الاحوال المتعلقة بحضور الرئيس شي جين بينغ لحفل افتتاح المؤتمر الوزاري الثامن لمنتدى التعاون الصيني العربي وإلقاء خطاب مهم فيه، هذا وسيجيبون على أسئلة الصحفيين. نرحب بالمشاركة النشطة للصحفيين "

السؤال: اولا، سيناقش وزير الخارجية الامريكى بومبيو قضية الاسلحة النووية خلال زيارته إلى كوريا الديمقراطية، فما رد الجانب الصيني على ذلك ؟ ثانيا، لقد تحدث المتحدث باسم وزارة التجارة الصينية صباح اليوم الكثير حول القضايا الاقتصادية والتجارية بين الصين والولايات المتحدة، فقبل تنفيذ الجانبين رسميًا لتدابير زيادة الرسوم الجمركية، ماذا تود  الصين حث الولايات المتحدة فعله ؟

المتحدث" فيما يتعلق بزيارة وزير الخارجية بومبيو إلى كوريا الديمقراطية، يسعدنا وأن نرى قيام الولايات المتحدة وكوريا الديمقراطية بتكثيف المشاورات وتقريب المسافة بينهما وإظهار النوايا الحسنة لبعضهما البعض ، والتنفيذ الجاد لتوافق الآراء الذي التوصل إليه بين رئيسي البلدين في الثاني عشر من يونيو في سنغافورة ، والمزيد من ودفع تحقيق نزع السلاح النووي في شبه الجزيرة وإقامة آلية السلام فيها، كما يسرنا رؤية توصلهما الى نتائج إيجابية من خلال الاتصال المباشر والحوار بيه الجانبين. فيما يتعلق بقضية الاحتكاك الاقتصادي والتجاري بين الصين والولايات المتحدة، فقد قلت انت في سؤالك بأن المتحدث باسم وزارة التجارة الصينية  قام صباح اليوم  بتوضيح  الموقف الصيني من خلال شرجح مستفيض للاحوال المعنية ، ولا ادري ما الذي تريدالاطلاع عليه "

نفس السائل : لم تبدأ الصين والولايات المتحدة حتى الاّن رسمياً بتحريك فرض الرسوم الجمركية ، فهل ستتخذ الصين في هذه المرحلة تدابير معينة او التفاوض مع الولايات المتحدة ؟  أفادت تقارير أخبارية مؤخرا بأن  الصين ستتعاون مع الاتحاد الأوروبي لمواجهة ،  فهل هناك اي تقدم في هذا الشأن  ؟

المتحدث" أعتقد أن ليس الصين فقط التي لا ترغب في خوض الحرب الباردة ، بل وايضا المستهلك والقطاع الصناعي وجميع الكيانات الاقتصادية الاخرى وحتى شعوب العالم اجمع كلها لا تريد ان ترى مثل هذه الحرب  . ان الحرب التجارية غير مفيدة لأي بلد، والمتضرر الوحيد ستكون مصالح القطاعات الصناعية والمستهلكين في كل الدول . لقد قلنا هذا في وقت مبكر ..  طبعا  لا نود ولا نريد ان نرى وقوع مثل هذه الحرب .. ولكن في حال تعرض الحقوق والمصالح المشروعة  لأي دولة من الدول من قبل طرف اّخر ، فمن حقه هذه الدولة أن تدافع وبحزم عن مصالحها ، وهذا غني عن القول .. لقد سألت عما إذا كانت الصين لا  زالت على اتصال مع الولايات المتحدة في هذا الشأن ، فيمكنني أن أخبرك و بمسؤولية  متناهية بأن الجانب الأمريكي على دراية تامة بموقف الصين . اما  فيما يتعلق بأحوال المشاورات بين الصين والاتحاد الأوروبي أو الدول الأخرى ، فقد تلاحظ أن رئيس مجلس الدولة لي كه تشيانغ قد أجرى مكالمة هاتفية مع رئيس المفوضية الأوروبية يونكر. يرى قادة الصين والاتحاد الاوروبي  ،  في ظل الوضع الحالي،  ضرورة تضامن جميع الدول ، ومعارضة الأحادية والحمائية التجارية  وحماية  النظام التجاري المتعدد الأطراف القائم على اسس قواعدية "  

السؤال: أفادت أنباء بأنه يكاد ان لا يكون هناك اتصالات  بين الصين والولايات المتحدة حول القضايا التجارية. أود أن أعرف لماذا لا تبذل الصين المزيد من الجهود للتواصل مع الولايات المتحدة؟  أو ان الصين قد بذلت جهودا فيهذا الشأن ، ولكن الولايات المتحدة رفضت الحوار ؟

المتحدث"  إن الصين والولايات المتحدة، كدولتين كبيرتين ، فان محافظتهما على التواصل والتبادل الطبيعي هو امر لا شك  فيه   ، اما كيفية تجنب تصعيد الاحتكاك التجاري بينهما والذي هو محل اهتمام الجميع ، فقد قلت من قليل ، بأن الجانب الامريكي على دراية تامة بالموقف الصيني ، ومن الضروري ان اؤكد هنا على أن الجانب الذي أثار الاحتكاك التجاري الحالي والذي قد يؤدي الى حرب تجارية هو ليس الصين. وقد أوضحنا موقفنا منذ البداية، ولم يتغير هذا الموقف حتى الآن، وهذا واضح للجميع. "

السؤال: تفيد الأنباء بأن رئيس الوزراء الياباني شينزو آبي  يخطط القيام بزيارة للصين في اكتوبر من العام الجاري ، ويجري محادثات مع الرئيس الصيني شي جينبينغ ،  فما تعليق الجانب الصيني على ذلك ؟

المتحدث" لقد قامت الصين بتوجيه دعوة لرئيس  الوزراء الياباني  آبي لزيارة الصين في الوقت الذي يناسب الطرفين . نأمل أن يتحرك الجانبان في نفس الاتجاه ويعملا معا لخلق مناخ ملائم لهذه الزيارة. "

نفس السائل : عدا حضوره اجتماع القمة الثلاثية ، الصين واليابان وجمهورية كوريا، ستكون هذه الزيارة هي أول زيارة  مستقلة لرئيس الوزراء آبي إلى الصين. فما تعليق الجانب الصيني على ذلك ؟

المتحدث" تحافظ الدوائر الدبلوماسية في كل من الصين واليابان على التواصل والتشاور . وقلت من قليل باننا نأمل أن يتحرك الجانبان في نفس الاتجاه ويعملا معا لخلق مناخ ملائم لهذه الزيارة "

السؤال: قررت شركة الطيران الهندية تغيير تسمية "تايوان" في موقعها الالكتوني الرسمي إلى "تايبيه الصينية". وقد قدمت إدارة الطيران المدني الصينية طلبًا رسميًا لعدد من شركات الطيران بما في ذلك شركة الطيران الهندية قبل أكثر من شهرين. فما تعليق الجانب الصيني على ذلك ؟ وهل أبدت وزارة الخارجية الصينية احتجاجها للجانب االهندي في هذا الصدد ؟

المتحدث"  ان موقف الحكومة الصينية من هذا الموضوع  في غاية الوضوح . وان الهند وغيرها من دول العالم على اطلاع واضح بهذا الموقف. وتعتبر الخطوة التي قامت بها شركة الطيران الهندية  احتراما للحقائق الموضوعية والمعارف الاساسية والاجماع الدولي  بعدم وجود سوى صين واحدة في العالم  ، وتستحق التقدير ..  أود أن أؤكد مرة أخرى على أن احترام سيادة الصين وسلامة أراضيها، والالتزام بالقوانين الصينية، واحترام المشاعر القومية للشعب الصيني هي من القواعد الاساسية التي يستوجب اتباعها واحترامها من قبل جميع الشركات الاجنبية العاملة في الصين "

زيارة أمير الكويت المرتقبة للصين تضخ قوة دفع جديدة في تطوير العلاقات الثنائية..أكد السفير الصيني لدى الكويت وانغ دي، أن اللقاء المرتقب بين الرئيس شي جين بينغ، وأمير الكويت الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح، في بكين سيضخ قوة دفع جديدة في رفع مستوى العلاقات الثنائية وتعميق الثقة السياسية المتبادلة ودفع التعاون بين البلدين في إطار مبادرة الحزام والطريق.ومن المقرر أن يقوم أمير الكويت بزيارة دولة للصين خلال الفترة من 7 إلى 10 يوليو الجاري.وخلال الزيارة سيحضر أمير الكويت مراسم افتتاح الاجتماع الوزاري الثامن لمنتدى التعاون بين الصين والدول العربية المقرر في 10 يوليو الجاري في بكين.وقال السفير الصيني في مقابلة خاصة مع وكالة أنباء ((شينخوا)) إن "الصين والكويت تتمتعان بالصداقة التقليدية والثقة السياسية المتبادلة الثابتة، والتفاهم ودعم بعضهما البعض فيما يتعلق بالقضايا ذات الاهتمام المشترك. كما تحافظان على التبادلات المكثفة في مجالات الاقتصاد والتجارة والطاقة والمال والثقافة والصحة، مما عمق الصداقة والتفاهم بين الشعبين".وتابع أن زيارة أمير الكويت المرتقبة "تثبت الصداقة التقليدية بين البلدين، وتهدف إلى تصميم وتخطيط مستقبل تنمية العلاقات الثنائية على مستوى إستراتيجي، وستضخ قوة دفع جديدة في تنمية علاقاتهما".وأشار إلى أنه "في ظروف تزايد عدم الاستقرار إقليميا وعالميا، لم يعط رفع مستوى العلاقة بين البلدين زخما جديدا للتعاون الجماعي بين الصين والدول العربية فقط، بل يسهم في تعزيز التعاون الدولي ودفع بناء مجتمع ذي مصير مشترك للبشرية أيضا."وأوضح وانغ أن الكويت هي أول دول الخليج العربية التي أقامت علاقات دبلوماسية مع الصين، وهي أيضا من أول الدول في العالم التي وقعت على اتفاقيات التعاون المتخصصة بمبادرة الحزام والطريق مع الصين، كما أنها أكثر الدول العربية التي تقدم قروضا تفضيلية حكومية للصين.وقال السفير إنه "منذ اقترح الرئيس شي جين بينغ، في عام 2013 مبادرة الحزام والطريق التي تهدف إلى بناء شبكة للتجارة والبنى التحتية تربط بين آسيا وأوروبا وأفريقيا على طول طريق الحرير القديم، تهتم دولة الكويت بها وترد عليها بنشاط".وتابع في هذا الصدد أن "القيادة الحكومية (في الكويت) قررت إدراج المبادرة الصينية برؤية الكويت 2035، التي طرحها أمير الكويت بغية تحويل الكويت إلى مركز مالي وتجاري إقليميا وعالميا، وعززت التعاون الثنائي من خلال مشروع مدينة الحرير والجزر الخمس في إطار المبادرة الصينية".وتعتزم الكويت عبر مشروع "مدينة الحرير والجزر الخمس"، استغلال وتطوير خمس جزر قبالة ساحلها الشرقي وتحويلها لمنطقة حرة متكاملة تكون بمثابة بوابة اقتصادية وثقافية للبلاد،كما تهدف إلى إنشاء مركز مالي وتجاري في شمال البلاد.ويولي الجانب الصيني أهمية كبيرة بالمشاركة في تطوير المشروع، حسب السفير.وقال في هذا الصدد إن الجانب الصيني يستعد لتقديم خبراته الناضجة في تخطيط وبناء المناطق الاقتصادية ومناطق التجارة الحرة لمساعدة الجانب الكويتي في عمليات التخطيط والبناء والتشغيل لهذا المشروع، بما يخدم التنمية الاقتصادية والاجتماعية في البلدين، ويدفع العلاقات الثنائية إلى مستوى أعلى.كما أشار وانغ إلى أن التجارة الثنائية بين الصين والكويت قد تطورت بسرعة خلال السنوات الأخيرة، حيث بلغ حجم التجارة بين البلدين 12.04 مليار دولار أمريكي في 2017.وقال إن الصين حاليا هي أكبر مصدر للواردات وثاني أكبر مقصد للصادرات بالنسبة للكويت، فيما أصبحت الكويت خامس أكبر شريك تجاري من بين الدول العربية للصين ورابع أكبر مورد للنفط الخام بين العالم العربي للصين.وأكد وانغ أن هذه النتائج المثمرة للتعاون الصيني-الكويتي تثبت أن البلدين يعملان على تنفيذ وتطبيق مفهوم العلاقات الدولية الجديدة المتخصصة بالاحترام المتبادل والإنصاف والعدالة والتعاون المربح للجانبين، ويشتركان بشكل عملي في تسوية قضايا التنمية الصعبة في منطقة الشرق والأوسط، الأمر الذي يظهر حكمة عظيمة لتواصلات الحضارتين أمام المجتمع الدولي.

شركة صينية تحصل على عقد لجهاز الحفر بقيمة مليار دولار من الكويت..وفقا للموقع الرسمي لشركة سينوبك لخدمات حقول النفط، وقعت شركة فرعية تابعة لشركة سينوبك لخدمات حقول النفط مؤخرا عقدا ل20 جهاز حفر آبار نفط مع شركة نفط الكويت، وتبلغ قيمة العقد 1.06 مليار دولار.وتعتبر سينوبك أكبر مقاول لجهاز حفر حقول النفط البرية لشركة نفط الكويت.وتعتبر شركة سينوبك لخدمات حقول النفط أكبر شركة متكاملة لخدمات هندسة النفط والغاز، كما هي أقدم شركة لتقديم خدمات التنقيب عن النفط والغاز البحري في الصين.

وزارة التجارة الصينية: الولايات المتحدة تضر نفسها والعالم بفرض رسوم جمركية..قالت وزارة التجارة الصينية اليوم (الخميس) إن الولايات المتحدة تضر نفسها والعالم بفرض رسوم جمركية إضافية.وذكر المتحدث باسم الوزارة قاو فنغ في مؤتمر صحفي "إذا بدأت الولايات المتحدة فرض رسوم جمركية إضافية، فستكون فعليا ضرائب مفروضة على الشركات في كل من الصين والعالم بالإضافة للشركات الأمريكية."وأشار قاو إلى أن الصين داعم ومشارك مهم في العولمة الاقتصادية والسلسلة الصناعية العالمية والعديد من السلع التى تقوم بتصديرها هى منتجات لشركات أجنبية تعمل في الصين.وتابع ان "نحو 59 بالمئة من المنتجات بقيمة 34 مليار دولار عرضة لرسوم إضافية من جانب الشركات الأجنبية في الصين وتمثل الشركات الأمريكية جزءا كبيرا منها."وقال أيضا ان "هذه الخطوة الأمريكية تعد فى جوهرها ضربة لسلسلة القيمة والسلسلة الصناعية العالمية." ولتوضيح الأمر ببساطة، فالولايات المتحدة تطلق النار على العالم أجمع وعلى نفسها أيضا."

وزارة التجارة الصينية: التنمر التجاري الأمريكي يتعارض مع اتجاه الزمن .. قالت وزارة التجارة الصينية اليوم (الخميس) إن التنمر التجاري الأمريكي بالضغط على الشركاء التجاريين بالتهديد بفرض رسوم جمركية يتعارض مع اتجاه الزمن.وذكر المتحدث باسم الوزارة قاو فنغ في مؤتمر صحفي أن الولايات المتحدة هددت بفرض رسوم جمركية على كافة الصادرات الصينية للبلاد بقيمة 500 مليار دولار وأرسلت تهديدات مماثلة للشركاء التجاريين الآخرين.وقال قاو "لن تنحني الصين أمام التهديدات أو الابتزاز وعزمنا لحماية حرية التجارة العالمية والآلية التعددية لن يهتز."وأضاف أن الصين ستعمل مع الدول الأخرى لمواجهة الاتجاه الرجعي للحمائية والأحادية اللتين عفا عليهما الزمن وغير الفاعلتين وستحافظ على بيئة اقتصادية وتجارية عالمية مستقرة وقابلة للتوقع..

阿尔及利亚 阿拉伯联合酋长国 阿曼 阿拉伯埃及共和国 巴勒斯坦 伊拉克共和国 索马里共和国 毛里塔尼亚伊斯兰共和国 科摩罗伊斯兰联邦共和国 也门共和国 阿拉伯叙利亚共和国 突尼斯共和国 苏丹共和国 沙特阿拉伯王国 摩洛哥王国 大阿拉伯利比亚人民社会主义民众国 黎巴嫩共和国 科威特 卡塔尔 吉布提共和国 巴林王国 约旦哈希姆王国