【中阿社区】【旅游健康】【数字事实】【招商引资】【企业服务】【战略.研究】【投资委员会】【专题活动】【文化.教育】【经贸投资】【政治事务】【快讯】【首 页】
【الرئيسية】【أخبار واحداث】【شؤون سياسية】【تجارة وقتصاد】【ثقافة وتعليم.】【أنشطة خاصة】【مجلس التنمية】【ابحاث استراتيجية】【مؤسسات وخدمات】【فرص وعروض】【ارقام و حقائق】【فيديو وصور】【الجالية العربية】

اقتصاد الصين يستقبل العام الجديد في حالة جيدة

Date: 05/02/2019 Refer: 2019/PR/5686

 يمكن أن يكون زخم الاستهلاك القوي وامكانات الاستثمار الكبيرة للصين محفزا قويا للنمو الاقتصادي العالمي في عام 2019، في الوقت الذي يثير فيه المراقبون خطر حدوث مزيد من التباطؤ.

ونجح بعض الاقتصاديين في تضخيم الأثر غير المباشر لتباطؤ الاقتصاد الصيني، لكن وجهات النظر هذه ليس لها اساس من الصحة ومضللة.

زخم الاستهلاك القوي

تعمل الصين على تحويل اقتصادها نحو نموذج نمو أكثر استدامة يستمد قوته من الاستهلاك والخدمات والابتكار، مما يعني فرصًا كبيرة للدول التي يمكنها تقديم منتجات وخدمات عالية الجودة.

ومن المتوقع أن يساهم الاستهلاك في 65 في المائة من النمو الاقتصادي الصيني في عام 2019 ليبقى المساهم الأكبر، مع زيادة متوقعة بنسبة 9 في المائة بإجمالي مبيعات التجزئة للسلع الاستهلاكية، حسبما قال وانغ بين نائب مدير قسم عمليات السوق وتعزيز الاستهلاك بوزارة التجارة في اجتماع عقد مؤخرا.

زخم الاستهلاك القوي للصين يعد نعمة للعالم.

ومن الأمثلة على ذلك أنه خلال النسخة الاولى من معرض الصين الدولي للواردات الذي عقد في شنغهاي في الفترة من 5 إلى 10 نوفمبر عام 2018، تم إجراء صفقات تبلغ قيمتها حوالي 57.83 مليار دولار أمريكي، مما أفاد 3617 عارضًا أجنبيًا وأكثر من 400 ألف مشترٍ من البلاد وخارجها.

ومن المتوقع أن تكون النسخة الثانية من معرض الصين الدولي للواردات المقرر عقدها في نوفمبر 2019 أفضل من نسخة العام الماضي، مع المزيد من إجراءات الانفتاح. وستضع شانغهاي 100 إجراء موضع التنفيذ لدعم المزيد من الانفتاح هذا العام. وقال مكتب معرض الصين الدولي للواردات أن أكثر من 500 شركة من أكثر من 40 دولة ومنطقة قد أكدت مشاركتها في المعرض خلال عام 2019.

وتعهدت السلطات الصينية في الشهر الماضي بمجموعة من الإجراءات لتعزيز الاستهلاك كجزء من الجهود لدعم الاقتصاد.

وقال بيان صدر عقب مؤتمر عبر الهاتف عقدته اللجنة الوطنية للتنمية والإصلاح ووزارة التجارة ومصلحة الدولة لتنظيم السوق، إن تحسين جانب عرض السوق وزيادة الاستهلاك يلعبان دوراً أكبر في التعامل بفعالية مع الضغط الهبوطي على الاقتصاد والحفاظ على نمو مستقر.

وتعهد الاجتماع بتشجيع استهلاك السيارات والأجهزة المنزلية الكهربائية وفقا للأوضاع المحلية، وتوفير دعم أكبر للسياسة حيثما تسمح الظروف، وتلبية الطلب على السيارات الذكية، والأجهزة المنزلية الذكية.

كما سيتم زيادة المعروض من المنتجات والخدمات عالية الجودة، وسيتم تعزيز قوة الإنفاق للسكان مع تدابير مثل خصومات ضريبة الدخل الفردية الخاصة.

امكانات كبيرة للاستثمار

ومع مستويات الديون المستقرة، فإن الصين لديها مجال أكبر للاستثمارات الفعالة لدعم النمو، في حين أنه يمكن أيضا التنبؤ ببيئة أفضل للمستثمرين الأجانب مع انفتاح البلاد على العالم.\

وبما أن معظم ديون الصين تسعر بالعملة المحلية، وكثيراً ما تدعم الحكومة المركزية الديون المستحقة على القطاعات الاستراتيجية، فمن غير المرجح أن تحدث أزمة مالية، حسبما ذكر كريدي سويس في تقريره عن التوقعات الاستثمارية لعام 2019.

ومع النمو الاقتصادي المستقر وسهولة الوصول إلى الأسواق، خالفت الصين تراجع الاستثمار الأجنبي المباشر العالمي في عام 2018، لتصبح أكبر مستقبل للاستثمار في العالم.

وفي عام 2019، من المقرر أن تجني الشركات الأجنبية المزيد من الفوائد تماشيا مع جهود الصين المتواصلة لتوسيع الوصول إلى الأسواق وبناء بيئة أعمال أفضل.

وسيكون أحد أبرز النقاط هو قانون الاستثمار الأجنبي الموحد الذي يهدف إلى اعتماد نموذج للمعاملة الوطنية المحددة سلفا مع قائمة سلبية وتعزيز حماية حقوق الملكية للشركات ذات الاستثمارات الأجنبية.

وسيتم تقديم القانون إلى الدورة العامة القادمة للمجلس الوطني لنواب الشعب الصيني، المقرر افتتاحها في 5 مارس.

على الرغم من أن العالم يشهد زيادة الحمائية التجارية، فإن الحكومة الصينية تدعم اقتصادًا عالميًا مفتوحًا وشاملًا، وتبذل جهداً لتوسيع الوصول إلى الأسواق وتخفف القيود المفروضة على الأسهم الأجنبية وتخفض التعريفات الجمركية على الواردات.

وظل زخم الاصلاح الصيني بلا هوادة. وعلى مدى السنوات الخمس الماضية، عقدت البلاد 45 اجتماعاً رفيع المستوى على الأقل حول تطوير الإصلاحات، تم خلالها إطلاق 400 وثيقة و 1932 خطة إصلاح.

阿尔及利亚 阿拉伯联合酋长国 阿曼 阿拉伯埃及共和国 巴勒斯坦 伊拉克共和国 索马里共和国 毛里塔尼亚伊斯兰共和国 科摩罗伊斯兰联邦共和国 也门共和国 阿拉伯叙利亚共和国 突尼斯共和国 苏丹共和国 沙特阿拉伯王国 摩洛哥王国 大阿拉伯利比亚人民社会主义民众国 黎巴嫩共和国 科威特 卡塔尔 吉布提共和国 巴林王国 约旦哈希姆王国