【中阿社区】【旅游健康】【数字事实】【招商引资】【企业服务】【战略.研究】【投资委员会】【专题活动】【文化.教育】【经贸投资】【政治事务】【快讯】【首 页】
【الرئيسية】【أخبار واحداث】【شؤون سياسية】【تجارة وقتصاد】【ثقافة وتعليم.】【أنشطة خاصة】【مجلس التنمية】【ابحاث استراتيجية】【مؤسسات وخدمات】【فرص وعروض】【ارقام و حقائق】【فيديو وصور】【الجالية العربية】

سفارة دولة الكويت لدى الصين تحتفل بالاعياد الوطنية

Date: 26/02/2019 Refer: 2019/PR/5711

العيد  الوطني ال58 للاستقلال ؛ والذكرى ال28 للتحرير ؛

ومرور 13 سنة على تولي سمو امير البلاد الشيخ صباح الاحمد الجابر الصباح مقاليد الحكم.

 pics

احتفلت سفارة دولة الكويت لدى الصين بالعيد الوطني ال58 لاستقلال الكويت والذكرى ال28 للتحرير ومرور 13 سنة على تولي سمو امير البلاد الشيخ صباح الاحمد الجابر الصباح مقاليد الحكم. واقام سفير دولة الكويت لدى الصين السفير سميح جوهر حيات حفل استقبال حضره 2500 شخصية من بينهم كبار القادة في الرئاسة والادارة العليا ومجلس الشعب والمحافظات والمسؤولين الصينيين بالوزارات والهيئات الحكومية وفي مقدمتها وزارة الخارجية. 

وقال السفير حيات في كلمته بالحفل ان "الاحتفال بأعيادنا الوطنية يمثل فرصة جوهرية لتعريف المجتمع الصيني بأبرز معالم النهضة والتطور التي شهدتها الكويت خلال الفترة الاخيرة" مشيرا الى الانجازات التنموية السريعة والعديدة التي حققتها البلاد في مختلف المجالات والصعد وعلى جميع المستويات في ظل القيادة الحكيمة لقائد العمل الانساني سمو امير البلاد الشيخ صباح الاحمد الجابر الصباح.

واشاد بما تشهد العلاقات الكويتية - الصينية الاستراتيجية القائمة من نمو وتطور كبير مؤكدا حرص القيادتين في البلدين الصديقين على دعم وتوطيد تلك العلاقات في مختلف المجالات وعلى كافة الاصعدة.

واوضح السفير حيات ان الكويت هي اول دولة خليجية تقيم علاقات دبلوماسية مع الصين وذلك في عام 1971 واصفا تلك العلاقات بانها "علاقات تاريخية مترسخة في كافة المجالات وتزداد قوة يوم بعد يوم.

pics

واشار الى ان زيارة الدولة التي قام بها سمو امير البلاد الشيخ صباح الاحمد الجابر الصباح للصين اكدت العزم على "توطيد الشراكة الاستراتيجية" بين البلدين معتبرا ان تطوير الشراكة والتعاون الثنائي مع الصين على اساس المنفعة المتبادلة والتعاون الاقتصادي المشترك يسهم في رفع مستوى الرفاه للشعبين وتعزيز سبل التقدم والتنمية المشتركة.وبين انه خلال العامين الماضيين تم تسجيل ارقام قياسية لحجم التبادل التجاري بين البلدين حيث ازداد بنسبة 50 في المئة عن المعدلات السابقة فيما تحتل الصين مراكزا متقدمة جدا في حجم الصادرات الكويتية من النفط الخام ومشتقاته.

وقال السفير حيات "اننا نعتز كوننا اول دولة توقع مذكرة تفاهم للتعاون مع الصين في مبادرة الحزام والطريق بعد اعلانها عام 2013 وربطها برؤية البلاد الاستراتيجية لجعلها مركزا اقتصاديا وماليا عالميا موضحا ان رؤية (الكويت 2035) التي قررت الحكومة ادراجها مع مبادرة (الحزام والطريق) الصينية من خلال مشروعي مدينة الحرير والجزر الخمس في المنطقة الشمالية بالكويت تعزز التحول التدريجي الى اقتصاد متنوع ومبني على المعرفة يجعل من الكويت بيئة مشجعة للاستثمار ومركزا تجاريا وماليا في الممرات الاقتصادية العالمية. 

 pics

ولفت الى زيارة وفد صيني رفيع من مجلس التنمية والاصلاح التابع للرئاسة الصينية الى الكويت الاسبوع الماضي معربا عن اعتزازه بالدور الهام والفاعل الذي تقوم وستقوم به في المستقبل القريب الشركات الصينية العملاقة الحكومية فيما تشهده الكويت من نهضة تنموية ومشاريع في شمال البلاد.

pics

واقامت السفارة عدة معارض على هامش الاحتفالات الوطنية الكويتية في بكين شاركت فيها العديد من الشركات الصينية العملاقة منها (ساينوبيك) و(هواوي) و(سي سي للمواصلات والنقل والبنى التحتية) كما شاركت شركة (زين) الكويتية للاتصالات بأغاني وطنية خصصتها لهذه المناسبة.

وفي طوكيو اقامت سفارة دولة الكويت حفل استقبال ضخم بمناسبة اعياد الكويت الوطينة حضره 800 ضيف من بينهم وزير العدل الياباني تاكاشي ياماشيتا ونائب وزير البرلمان لدى وزير الشؤون الخارجية الياباني كنجي يامادا ومسؤولين رفيعو المستوى وشخصيات سياسية وعسكرية وبرلمانية واعلامية ورجال اعمال واكاديميين ودبلوماسيين وممثلين عن الجمعية اليابانية الكويتية وكذلك مسؤولين كويتيين زائرين.

واعرب ياماشيتا في تصريح لوكالة الانباء الكويتية (كونا) وتلفزيون الكويت على هامش الحفل عن تقديره لدعم الكويت لليابان في اعقاب كارثة الزلزال والتسونامي اللذان ضربا المنطقة الشمالية الشرقية عام 2011.

واضاف "بفضل الدعم الكويتي تم اعادة بناء سكة حديد (سانيكو) التي ضربها الزلزال وشراء عربات قطار جديدة رسم شعار الكويت الوطني عليها مشيرا الى ان المساعدات الكويتية ساهمت في تسريع اعادة اعمار المناطق المتضررة من هذه الكارثة.

وبينما اعرب ياماشيتا عن امتنانه للسفير الكويتي لدى اليابان حسن زمان وسلفه لجهودهما في تطوير العلاقات بين البلدين اظهر تصميمه على تعزيزها. 

وقال "اننى كسياسي ووزير عدل وامين عام لرابطة الصداقة البرلمانية اليابانية الكويتية اود ان اؤدي دورا كبيرا لتقوية الصداقة بين البلدين".

وضم الحفل معرضا للتراث الكويت فيما تم توزيع العدد الاخير من النشرة الاخبارية للجمعية اليابانية الكويتية على الضيوف.

سفارة الكويت لدى الصين تقيم حفلا

بمناسبة العيد الوطني الـ58 والذكرى الـ48 لتأسيس العلاقات الصينية الكويتية

(شينخوا  ، الشعب اليومية الناطقة بلسان الحزب والدولة وغيره من وسائل الاعلام المحلية )

pics

 أقامت سفارة دولة الكويت لدى الصين مساء يوم الاثنين حفلا بمناسبة العيد الوطني الـ58 وذكرى التحرير الـ28 والذكرى الـ48 لتأسيس العلاقات الدبلوماسية بين الصين والكويت.وحضر الحفل سميح جوهر حيات، سفير دولة الكويت لدى الصين، وتشن شياو دونغ، مساعد وزير الخارجية الصيني، وسفراء من الدول العربية وغيرها لدى الصين، علاوة على مئات الضيوف والممثلين من الأوساط السياسية والاقتصادية والتجارية والثقافية وغيرها في البلدين.وشهدت العلاقات الثنائية بين الصين والكويت تطورات مستمرة منذ تأسيس العلاقات الدبلوماسية بين الجانبين في مارس عام 1971. وأعلن البلدان الارتقاء بعلاقاتهما الثنائية إلى مستوى الشراكة الإستراتيجية في يوليو عام 2018 .وأشاد السفير حيات في كلمته خلال الحفل بالإنجازات التي حققها البلدان في العديد من المجالات، مشيرا إلى أن العلاقات الثنائية تمر حاليا بأفضل مراحلها وذلك بفضل الدعم المستمر من قيادتي البلدين ورغبتهما في توطيد العلاقات على كل المستويات الاستراتيجية.هذا وبفضل الزيارات المتبادلة بين المسؤولين رفيعي المستوى من البلدين والتوقيع على عدد من اتفاقيات التعاون الثنائية، حققت الصين والكويت تقدما مثمرا وتعاونا فعالا طال مجالات متنوعة مثل الطاقة المتجددة والنفط والبتروكيماويات والبنى التحتية والاتصالات وغيرها.وفي فبراير الجاري، عقد الاجتماع الأول للجنة التوجيهية الصينية الكويتية المعنية بوضع الإطار العام والمخططات والدراسات لمشروع "مدينة الحرير والجزر الخمس الشمالية". وأعرب نينغ جي تشه، نائب رئيس اللجنة الوطنية الصينية للتنمية والإصلاح ، في الاجتماع عن استعداد الصين لتعزيز الثقة السياسية المتبادلة وتعميق التعاون البراجماتي مع الجانب الكويتي في إطار مبادرة "الحزام والطريق".

سفير الكويت: علاقتنا وثيقة مع الصين وتتطور بشكل متسارع

بقلم حسام المغربي وفطينة يانغ /  بتصوير يانغ يون بنغ

pics

قال سفير دولة الكويت لدى بكين، سميح جوهر حيات، إن علاقة بلاده مع الصين وثيقة وتتطور بشكل متسارع، وستشهد نقلة نوعية مع تعزيز الحوار والتعاون المتبادل على طريق الحرير لما فيه صالح الشعبين الصيني والكويتي.وأوضح حيات خلال كلمته أمس الاثنين في حفل استقبال نظمته السفارة بمناسبة مرور ذكرى العيد الوطني الـ58، أن علاقة الصداقة بين دولة الكويت وجمهورية الصين الشعبية تنعكس جلية في التعاون الثنائي بين البلدين في جميع المجالات. مشيرا إلى أن زيارة أمير دولة الكويت الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح، إلى الصين في يوليو العام الماضي جاءت تأكيدا على توطيد الشراكة الاستراتيجية وتطوير التعاون الثنائي مع الصين

pics

على أساس المنفعة المتبادلة بما يسهم في رفع مستوى الرفاه بين الشعبين.ونوّه السفير الكويتي إلى أن التفاهم المتبادل في اللقاءات التي عقدت بين ممثلي الحكومتين خلال الزيارات الرفيعة المستوى في كلا البلدين على مدى السنوات الماضية ساهمت بشكل ملحوظ في تنمية العلاقات بشكل سريع. واستعرض حيات التطور المميز للعلاقات الثنائية منذ إقامة العلاقات الدبلوماسية بين بلاده والصين وخاصة في ظل مبادرة "الحزام الاقتصادي وطريق الحرير البحري". لافتا إلى أن كعكة إحياء الذكرى السنوية للعيد الوطني الكويتي، جاءت حاملة روح "مدينة الحرير" الواقعة في منطقة الصبیة بشمال شرق البلاد، التي تعد مقدمة مشاريع رؤیة "كویت 2035" وكذلك أضخم مشروع واجھة بحریة.وتعتبر الكويت الدولة الخليجية الأولى التي ارتبطت بعلاقات دبلوماسية مع الصين، حيث أرست القيادتان الحكيمتان في البلدين دعائم العلاقات الثنائية القائمة على التعايش السلمي والتعاون الإيجابي المثمر والاحترام والتفاهم والفوز المشترك لتوسيع آفاق التعاون في مختلف المجالات.وحضر حفل الاستقبال السيد تشن شياو دونغ مساعد وزير الخارجية الصيني، وشخصيات صينية من الأوساط السياسية والدبلوماسية والاقتصادية والتجارية والثقافية والإعلامية والتعليمية والاجتماعية، كما شارك في الحفل حشد كبير من السفراء وأعضاء السلك الدبلوماسي العربي والأجنبي المعتمدين لدى الصين. ( شبكة صين اليوم )

阿尔及利亚 阿拉伯联合酋长国 阿曼 阿拉伯埃及共和国 巴勒斯坦 伊拉克共和国 索马里共和国 毛里塔尼亚伊斯兰共和国 科摩罗伊斯兰联邦共和国 也门共和国 阿拉伯叙利亚共和国 突尼斯共和国 苏丹共和国 沙特阿拉伯王国 摩洛哥王国 大阿拉伯利比亚人民社会主义民众国 黎巴嫩共和国 科威特 卡塔尔 吉布提共和国 巴林王国 约旦哈希姆王国