【中阿社区】【旅游健康】【数字事实】【招商引资】【企业服务】【战略.研究】【投资委员会】【专题活动】【文化.教育】【经贸投资】【政治事务】【快讯】【首 页】
【الرئيسية】【أخبار واحداث】【شؤون سياسية】【تجارة وقتصاد】【ثقافة وتعليم.】【أنشطة خاصة】【مجلس التنمية】【ابحاث استراتيجية】【مؤسسات وخدمات】【فرص وعروض】【ارقام و حقائق】【فيديو وصور】【الجالية العربية】

المؤتمر الصحفي (29/05/2019) للمتحدث باسم وزارة الخارجية

Date: 1/05/2019 Refer: 2019/PR/098

GENG SHUANG

معرض الصين الدولي الثاني للواردات يجتذب أكثر من 250 شركة في قائمة فورتشن 500

pics

معرض الصين الدولي الثاني للواردات يجتذب أكثر من 250 شركة في قائمة فورتشن 500

شانغهاي 9 مايو 2019/سجل أكثر من 250 شركة في قائمة فورتشن 500 وقادة الصناعة أسماءهم للمشاركة في معرض الصين الدولي الثاني للواردات ، حسبما أفادت الجهة المنظمة للمعرض.

وقال سون تشنغ هاي نائب مدير مكتب معرض الصين الدولي للواردات إنه من أجل استيعاب الطلب المتزايد، سيتم توسيع ساحة العرض المخصصة للشركات في معرض الصين الدولي الثاني للواردات، المقرر عقد في نوفمبر، إلى 300 الف متر مربع ، بعدما كانت 270 ألف متر مربع في العام الماضي.

وأوضح سون أن الدورة الثانية من المعرض سوف تشهد تقديم المزيد من التكنولوجيات المتطورة، بينها تكنولوجيا الواقع الافتراضي VR وتكنولوجيا الواقع المعزز AR ، والسيارات ذاتية القيادة وإنترنت الأشياء وقواعد البيانات المتسلسلة.

وقال هيوك جون نائب رئيس فرع شركة ((هيونداي موتور جروب)) بالصين، إن الشركة سوف تقدم خلال المعرض أحدث نماذج السيارات ومكونات السيارات، مضيفا أن مساحة العرض المخصصة للشركة سوف تتضاعف لتبلغ أكثر من 1400 متر مربع.

وتعتزم شركة ((جلاكسو سميث كلين)) للأدوية البريطانية، تقديم مجموعة من الأدوية الجديدة، بينها لقاح وقائي ضد القوباء المنطقية، وأدوية بيولوجية لمعالجة الذئبة الحمامية ومرض الانسداد الرئوي المزمن، حسبما أفادت مصادر بالشركة.

وبلغ إجمالي عدد البلدان والمناطق والمنظمات الدولية التي شاركت في معرض الصين الدولي الأول للواردات 172، كما شارك أكثر من 3600 شركة في المعرض الذي عقد من 5 إلى 10 نوفمبر في شانغهاي. وكان المعرض أول معرض للواردات في العالم يقام على مستوى وطني.

وشهد المعرض الأول توقيع اتفاقيات لشراء بضائع وخدمات خلال عام، بلغت قيمتها 57.83 مليار دولار.

: وزير مصري سابق: مبادرة الصين لتنظيم مؤتمر للحوار بين الحضارات الآسيوية مهمة للغاية وأتوقع نجاحها

2019-05-08 05:17:41|arabic.news.cn

القاهرة 7 مايو 2019 (شينخوا) اعتبر وزير الثقافة المصري السابق حلمي النمنم، أن مبادرة الصين لتنظيم مؤتمر للحوار بين الحضارات الآسيوية "مهمة للغاية"، وتوقع أن تلقى المبادرة "نجاحا كبيرا، وتكون بداية مهمة لإنهاء العديد من الخلافات في آسيا".

وقال النمنم في مقابلة خاصة مع وكالة أنباء ((شينخوا))، إن الصين تحاول من خلال تنظيم مؤتمر للحوار بين الحضارات الآسيوية أن "تجمع دول آسيا بطريقة بناءة للقضاء على أي نزاعات قائمة، وتوحيد الجهود والأهداف من أجل تحقيق تنمية شاملة للجميع".

ومن المقرر أن تشهد بكين خلال مايو الحالي مؤتمرا للحوار بين الحضارات الآسيوية، وسيضم الحدث الذي سيعقد تحت عنوان "التبادلات والتعلم المتبادل بين الحضارات الآسيوية ومجتمع مصير مشترك"، حفلا افتتاحيا وستة منتديات فرعية وكرنفالا ثقافيا آسيويا إلى جانب أسبوع الحضارة الآسيوية ومهرجان الغذاء الآسيوي.

وسوف يتم دعوة قادة دول من آسيا ومناطق أخرى ورؤساء منظمات دولية لحضور المؤتمر.

وأضاف النمنم، أن "آسيا تضم معظم الحضارات القديمة، فهناك العراق وسوريا والهند والصين وجزء من روسيا ومنطقة جنوب شرق آسيا، وهذه المناطق ذات حضارات قديمة ويجب أن تلتقي معا، خاصة أن نقاط الالتقاء والتوافق بينها عديدة".

وتابع أن "الصين تقوم حاليا بتجربة مهمة، وهي التنمية الشاملة، ولتنفيذ هذه التجربة تبتعد الصين بشكل ملحوظ عن الصراعات العسكرية والحروب".

وأردف أن ميزانية الدفاع الخاصة بالولايات المتحدة الأمريكية ضخمة بشكل صادم، بينما تتجه الصين للتنمية وتستخدم الحوار بدلا من النزاعات العسكرية.

واستطرد أن "ما يؤجج الصراعات ويقود إلى النزاعات المسلحة هو غياب الحوار الحقيقي، لذلك تعتبر مبادرة الصين لعقد مؤتمر كبير لحوار الحضارات في آسيا مبادرة مهمة للغاية، لأنها تهدف إلى تغليب لغة الحوار على لغة النزاع المسلح".

وزاد أن "الصين لديها اهتمام بالجانب الثقافي، ورغبة كبيرة في توظيف الجانب الثقافي في الجوانب العملية في الحياة، بحيث لا تكون التنمية بعيدة عن الثقافة".

وواصل "أنا أؤمن بأن هذه المبادرة ستنجح نجاحا كبيرا، وقد تكون بداية مهمة لإنهاء العديد من الخلافات في آسيا".

ورأى أن "الصين بلد عريق، يمتلك حضارة كبيرة مثل الحضارة المصرية، وهو ما يساعد كثيرا في التقارب بين البلدين، فالعلاقة بين البلدين قديمة جدا منذ بدايات طريق الحرير، وهذا موثق تاريخيا".

وأشار إلى أن "التواصل الثقافي بين مصر والصين كبير جدا، وفي الفترة التي توليت فيها وزارة الثقافة كنا ندعو العديد من الفرق الفنية الصينية لتقديم عروضها في مصر، وكانت السفارة الصينية بالقاهرة متعاونة إلى أكبر حد".

وتابع "صحيح أن الحضارتين المصرية والصينية هما أقدم حضارتين، والتعاون والتلاقي بينهما كبير منذ آلاف السنين، لكن أيضا في العصر الحديث هناك تعاون كبير بين البلدين، بالإضافة إلى التشابه الكبير بين الحضارتين".

وأكد أن "استمرار التعاون بين الصين ومصر أمر مهم جدا، إذ أن الصين لديها تجربة تنموية ناجحة وهامة جدا، ويجب علينا الاستفادة والتعلم منها".

ورأى أن "تجربة الصين (في التنمية) تؤكد المعنى الذي يؤكد عليه دائما الرئيس عبدالفتاح السيسي، وهو أن الانسان له حقوق كثيرة مثل الحق في الحياة والأمن والعلاج والحماية من الفقر، والتجربة الصينية تحقق كل هذا".

واعتبر أن مبادرة الحزام والطريق "مهمة للغاية" ومعها سترى الإنسانية تاريخا جديدا، مشيرا الى أنه "مبادرة لا تركز فقط على الجانب التنموي بل أيضا على الجانب الثقافي، لأن القيادة الصينية تدرك جيدا أن التنمية لن تتحقق إلا إذا لازمها البعد الثقافي".

وتولى النمنم منصب وزير الثقافة خلال الفترة من سبتمبر 2015 وحتى يناير 2018.

阿尔及利亚 阿拉伯联合酋长国 阿曼 阿拉伯埃及共和国 巴勒斯坦 伊拉克共和国 索马里共和国 毛里塔尼亚伊斯兰共和国 科摩罗伊斯兰联邦共和国 也门共和国 阿拉伯叙利亚共和国 突尼斯共和国 苏丹共和国 沙特阿拉伯王国 摩洛哥王国 大阿拉伯利比亚人民社会主义民众国 黎巴嫩共和国 科威特 卡塔尔 吉布提共和国 巴林王国 约旦哈希姆王国