【中阿社区】【旅游健康】【数字事实】【招商引资】【企业服务】【战略.研究】【投资委员会】【专题活动】【文化.教育】【经贸投资】【政治事务】【快讯】【首 页】
【الرئيسية】【أخبار واحداث】【شؤون سياسية】【تجارة وقتصاد】【ثقافة وتعليم.】【أنشطة خاصة】【مجلس التنمية】【ابحاث استراتيجية】【مؤسسات وخدمات】【فرص وعروض】【ارقام و حقائق】【فيديو وصور】【الجالية العربية】

المؤتمر الصحفي (05/06/2019) للمتحدث باسم وزارة الخارجية

Date: 05/06/2019 Refer: 2019/PR/115

GENG SHUANG

pics

 المتحدث "  بناء على الدعوة الموجهة لها ، ستحضر  سون تشونلان ، نائبة رئيس مجلس الدولة في الحادي عشر من يونيو / حزيران الجاري ،  حفل افتتاح منتدى الصحة العالمي لمنتدى بواو لآسيا  الذي سيعقد في مدينة تشينغداو بمقاطعة شاندونغ وتلقي  كلمة رئيسية فيه .. "

السؤال: هل يمكنكم رجاء تأكيد انتهاء اعمال  السفير الصيني لدى كندا  ؟ ومن الذي سيحل محله ؟   

المتحدث " إن تعيين وإقالة السفراء الصينيين لدى الدول الاخرى  يحتاج إلى إتباع إجراءات معينة ، أما بالنسبة لسؤالك المحدد ، ليس لدي حتى الاّن اي معلومات لتقديمها .. "

السؤال: صرح المتحدث باسم وزارة خارجية جمهورية كوريا الديمقراطية الشعبية في الرابع من الشهر الجاريبأن الولايات المتحدة  تهربت من تنفيذ البيان المشترك الذي توصلت إليه كوريا الديمقراطية والولايات المتحدة في سنغافورة ،  وأصرت عن عمد في مطالبة الجانب الكوري بالتخلي عن برنامجه النووي من جانب واحد. فهل اصبح البيان المشترك حبر على ورق  يعتمد كليا على كيفية استجابة الولايات المتحدة لموقف كوريا الديمقراطية. ما تعليق الصين على ذلك ؟

المتحدث " في يونيو من العام الماضي ، عقد قادة كوريا الديمقراطية والولايات المتحدة اجتماعًا تاريخيًا وأصدرا بيانًا مشتركًا ، حيث عادت قضية شبه الجزيرة إلى مسارها  الصحيح  المتمثل في  الحوار والتشاور ، وهذا يتماشى مع الاتجاه التاريخي ، وهو أيضًا ما تصبوا اليه القلوب وتتطلع اليه الشعوب  ..  تمر محادثات السلام الحالية في شبه الجزيرة بمرحلة حرجة. نأمل من الجانبين التحلي بالصبر والمرونة  ، والتحرك نحو بعضهما البعض للالتقاء في منتصف الطريق ، والاستمرار في تنفيذ إلاجماع  الذي تم التوصل الية بين الطرفين ،  واستيعاب المخاوف المشروعة لكل منهما ، ودفع عملية التسوية السياسية في شبه الجزيرة نحو تحقيق تقدمات جديدة . ستعمل الصين مع المجتمع الدولي  على مواصلة بذل جهود نشطة لتحقيق هذه الغاية."

السؤال : هناك اخبار تفيد بأن الصين تعتزم ترشيح تسانغ واي هونغ نائب مدير اللجنة الوطنية لمكافحة المخدرات والمفوض السابق لقوات شرطة هونغ كونغ لمنصب المدير التنفيذي لمكتب الأمم المتحدة المعني بالمخدرات والجريمة. هل يمكنكم تأكيد ذلك ؟ وما تعليقكم عليه  ؟

المتحدث " رشحت الحكومة الصينية تسانغ واي هونغ نائب مدير اللجنة الوطنية الصينية لمكافحة المخدرات  لمنصب المدير العام لمكتب الأمم المتحدة في فيينا والمدير التنفيذي لمكتب الأمم المتحدة المعني بالمخدرات والجريمة. وهذا دليل ملموس على التزام الصين الثابت بالتعددية ودعمها لعمل الأمم المتحدة. الصين مستعدة لتقديم مساهمات أكبر لتعزيز مكافحة الجريمة المنظمة عابرة القارات .. "

السؤال:  قام الجيش السوداني بتفريق  المتظاهرين وقتل حوالي 60 منهم . في الوقت نفسه ، عارضت الصين اعتماد تعليق صحفي موجز على إدانة العنف العسكري السوداني في مجلس الأمن. هل يمكنكم تعليل ذلك ؟ وما تعليقكم على ما حدث ؟

المتحدث " علقت يوم امس على اخر المستجدات للاوضاع في السودان . وأود أن أؤكد مجددا  أن الصين تتابع عن كثب تطور الاوضاع في السودان. نأمل أن يتمكن السودان من الحفاظ على الاستقرار ، والقيام بعملية  الانتقال السياسي بسلاسة ، والدخول في مسار التنمية الطبيعية في اقرب وقت ممكن. في الوقت نفسه ، تؤمن الصين دائمًا  بضرورة احترام  المجتمع الدولي للخيار المستقل للشعب السوداني ، والالتزام بمبدأ عدم التدخل في الشؤون الداخلي للاّخرين .. " .

المتحدث " وفقًا لجدول عطلة 2019 لمهرجان قوارب التنين ، سيتم وقف المؤتمر الصحفي الاعتيادي لوزارة الخارجية ليوم السابع من يونيو (الجمعة) على ان يستأنف في العاشر منه  (الاثنين). خلال هذه الفترة ، سيستقبل  مكتب الناطق الرسمي لوزارة الخارجية أسئلة الصحفيين عبر الهاتف والفاكس  كالمعتاد.

مفهوم جديد للعلاقات الصينية العربية: بناء "مكعب مائي" بأيدي صينية في صحراء قطر ..  قطر هي واحدة من دول الشرق الأوسط ذات الطقس الجاف والأمطار القليلة، ومن أجل تلبية الحاجات المتزايدة لإمدادات المياه، قامت قطر بالتخطيط لتنفيذ مشروع إمدادات مائية يعد الأضخم في تاريخها، وسيحتوى هذا المشروع على أكبر خزان مياه في العالم. وقد شاركت شركة CGGC الصينية في تنفيذ هذا المشروع الكبير، ويعد المشروع أحد مشاريع البناء الرئيسية التي تنفذها الشركات الصينية في البلدان الواقعة على طول "الحزام والطريق". وبفضل كفاءة وجودة تنفيذ تلك المشاريع حازت الشركات الصينية على ثناء كبير من حكومة دولة قطر وأعطت بريقا وثقة عالمية لعبارة "صنع في الصين"فيما يبعد 70 كيلومترا جنوب العاصمة القطرية الدوحة، وفي عمق الصحراء، تم تحديد مكان تنفيذ مشروع الإمداد المائي الكبير الذي يضم محطات لتحلية المياه وتخزينها وإمداداتها. يمكن لكل خزان تخزين 500 ألف متر مكعب من المياه، فيمكن لما مجموعه 19 خزانا سد احتياجات سكان دولة قطر من المياه لمدة 7 أيام، ويُعد هذا المشروع أحد أهم وأكبر المشاريع بالنسبة لدولة قطر. وشركة CGGC الصينية مسؤولة عن الإنشاءات في منطقة E بالمشروع، ويعد المشروع كذلك واحد من مشاريع البناء الرئيسية التي تنفذها الشركة في البلدان على طول "الحزام والطريق".مشروع الإمداد المائي في قطر الذي شاركت شركة CGGC الصينية في تنفيذه تمكنت شركة CGGC الصينية من الاستحواذ على ثقة الحكومة القطرية لتنفيذ مثل هذا المشروع الضخم في قطر، والسبب الرئيسي في ذلك هو ما تمتلكه الشركات الصينية من خبرات كبيرة ومتنوعة في تقنيات البناء الحديثة. وفي مواجهة صعوبات تنفيذ المشروع التي تمثلت في ارتفاع درجات الحرارة والجفاف والعواصف الرملية وأشعة الشمس القوية، ظلت الشركات الصينية تبتكر وتطور من تقنيات البناء المستخدمة للتأقلم مع تلك الظروف وضمان جودة المشروع.

مشروع الإمداد المائي في قطر الذي شاركت شركة CGGC الصينية في تنفيذه .. حتى الآن، قد أكملت شركة CGGC الصينية أكثر من 80% من مراحل تنفيذ المشروع. من أجل التكيف بشكل أفضل مع معايير البناء المحلية والمضي قدما في إكمال المشروع بشكل سلس، قام قسم إدارة المشروع بالشركة بتشجيع جذب العمالة الأجنبية والحفاظ على معايير البناء المحلية، حيث تم تعيين مسؤولين تنفيذيين أجانب لديهم دراية بالسوق القطري، وإدخال العمالة الأجنبية من الهند وباكستان ودول أخرى، وتدريبهم على أعلى مستوى لتكوين فريق دولي متميز يتمتع بكفاءة عالية.

موظفون صينيون في شركة CGGC الصينية .. أثنت حكومة دولة قطر على كفاءة شركة CGGC الصينية في تنفيذ المشروع، كما قامت بإعداد مجموعة من الكوادر المحلية لمساعدة الشركة فيما بعد لتعميق التعاون مع الدول العربية. اعتبر الكثير من العمال الصينيين قطر بلدهم الثاني.إن تلك المشاريع التي شاركت شركة CGGC الصينية في تنفيذها تعد خطوة هامة للشركات الصينية لإعطاء بريقا وثقة لعبارة "صنع في الصين" في قطر

وزارة التجارة الصينية تعلق على بيان الولايات المتحدة بشأن الكتاب الأبيض الصيني .. علق متحدث باسم وزارة التجارة الصينية يوم الثلاثاء على بيان صدر عن مكتب الممثل التجاري الأمريكي ووزارة الخزانة الأمريكية بشأن الكتاب الأبيض الصيني الذي صدر مؤخرا ويظهر موقف الصين من المحادثات الاقتصادية والتجارية مع الولايات المتحدة، بحسب الموقع الإلكتروني الرسمي لوزارة التجارة الصينية.بإهمال القواعد التجارية التعددية، اتخذت الولايات المتحدة إجراءات أحادية وحمائية متكررة تحت مسمى العجز التجاري لإثارة الاحتكاكات الاقتصادية والتجارية بين الصين والولايات المتحدة، وفقا لما قال، مضيفا أن الولايات المتحدة، في الوقت نفسه، حاولت إجبار الصين على قبول طلباتها في المشاورات الاقتصادية والتجارية.وأوضح "هذا تنمر تجاري واضح. فالولايات المتحدة مسؤولة كاملة عن الإضرار بالطرفين والعالم."وأوضح المتحدث أن العجز التجاري الأمريكي مع الصين، المتأثر بالعديد من العوامل، نتيجة لتأثير السوق، مشيرا إلى أن الولايات المتحدة جنت الكثير من المنافع من تجارتها مع الصين.وأشار إلى أن الإدارة الأمريكية الجديدة، منذ توليها السلطة، أغفلت المصالح العالمية، وروّجت لمصطلح "أمريكا أولا"، وتجاهلت الواجبات والمسؤوليات الدولية، وأساءت استخدام سلطتها الحكومية لقمع شركات البلدان الأخرى، وعرقلة السلاسل الصناعية العالمية وسلاسل الإمداد.وقال المتحدث "من الواضح جدا من لا يحترم القواعد الدولية ومن يطبق ممارسات تجارية غير عادلة."وأوضح أن الكتاب الأبيض تناول بالتفصيل جهود الصين لدفع المشاورات الاقتصادية والتجارية قدما بأقصى قدر من الصبر والإخلاص، مؤكدا أن الاتهامات الأمريكية لا مبرر لها على الإطلاق.ولفت المتحدث إلى أن الاتهامات الأمريكية للصين بالتراجع في المشاورات مجرد هراء، منوّها إلى أنه من الممارسات الشائعة تقديم اقتراحات مراجعة بشأن صياغة نص قيد المناقشة في المحادثات التجارية.وأضاف أن الإدارة الأمريكية عدلت في كثير من الأحيان مطالبها في جولات المشاورات السابقة ولكنها اتهمت الصين بشكل تعسفي بالتراجع، مضيفا أن واشنطن لا تهدف سوى لتلطيخ سمعة الصين، وهو أمر غير مقبول.وقال المتحدث إن الصين تؤمن دوما بضرورة حل الخلافات والاحتكاكات الثنائية من خلال الحوار والتشاور.وأوضح أن المشاورات ينبغي أن تستند إلى الاحترام المتبادل والمساواة والمنفعة المتبادلة، مؤكدا أن المشاورات لن تفضي إلى أي شيء إذا حاول أحد الطرفين تحقيق نتيجة يستفيد منها هو فقط عن طريق إكراه الطرف الآخر على التسوية.وأعرب المتحدث عن أمل الصين في أن توقف الولايات المتحدة أفعالها الخاطئة، وأن تبذل جهودا مشتركة مع الصين للقاء بعضها البعض في منتصف الطريق بغية تعزيز التنمية الصحية والمطردة للعلاقات الاقتصادية والتجارية بين الجانبين.

البنك الدولي يخفض توقعاته للنمو العالمي لعام 2019 ويبقى على توقعاته لنمو الصين .. خفض البنك الدولي يوم الثلاثاء توقعاته للنمو العالمي لعام 2019 إلى 2.6 في المائة فيما أبقى على توقعاته للنمو بالنسبة للصين عند 6.2 في المائة، حسبما جاء في تقريره نصف السنوي لآفاق الاقتصاد العالمي.وذكر التقرير أن "تزايد حالة عدم اليقين في السياسات، بما في ذلك تصاعد التوترات التجارية مجددا في الآونة الأخيرة بين اقتصادات كبرى، صاحبها تباطؤا في الاستثمارات العالمية وانخفاضا في الثقة".وأشار التقرير إلى أن نمو إجمالي الناتج المحلي العالمي في عام 2019 قد تم خفضه إلى مستوى "أقل من المتوقع" نسبته 2.6 في المائة، وهو أقل بواقع 0.3 نقطة مائوية مقارنة بالتقديرات السابقة التي صدرت في يناير. ومن المتوقع أن يصل النمو العالمي إلى 2.7 في المائة في عام 2020.وقال رئيس البنك الدولي ديفيد مالباس للصحفيين في مؤتمر عن بعد "تيلكونفرانس" صباح الثلاثاء إن "الآفاق الاقتصادية العالمية، على المديين القريب والبعيد، تواجه تحديات كبيرة". وأشار إلى أن المخاطر السلبية على النمو تشمل تزايد الحواجز التجارية، وتراكم الديون الحكومية، وتعمق التباطؤ في الاقتصادات الكبرى.وذكر التقرير أن نمو التجارة العالمية في عام 2019، على وجه الخصوص، تم تعديله بالانخفاض بواقع نقطة مائوية كاملة، ليصل إلى 2.6 في المائة، وهو الأضعف منذ الأزمة المالية العالمية.وقال آيهان كوس مدير مجموعة آفاق النمو في البنك الدولي خلال المؤتمر إن التوقعات الحالية البالغ نسبتها 2.7 في المائة للنمو العالمي في عام 2020 قد يتم تخفيضها بواقع نقطة مئوية كاملة لتصل إلى 1.7 في المائة إذا ما استمرت التوترات التجارية في التصاعد.وذكر التقرير إنه من المتوقع أن ينخفض النمو بين الأسواق الناشئة والاقتصادات النامية إلى أدنى مستوى له منذ أربع سنوات ليصل إلى 4 في المائة في عام 2019، حيث يواجه عدد من الاقتصادات تأثير الضغوط المالية وحالة عدم اليقين السياسي. ومن المتوقع أن ينتعش النمو إلى 4.6 في المائة في عام 2020.وفي التقرير، أبقى البنك الدولي على توقعاته للنمو بالنسبة للصين هذا العام عند 6.2 في المائة، مشيرا في ذلك إلى "تباطؤ التجارة العالمية، واستقرار أسعار السلع الأساسية، وتوافر ظروف مالية عالمية داعمة، وقدرة السلطات على معايرة السياسات النقدية والمالية الداعمة لمواجهة التحديات الخارجية وغيرها من الرياح المعاكسة".وقال التقرير إنه من المتوقع أن يتباطئ النمو في الاقتصادات المتقدمة إلى 1.7 في المائة في عام 2019، مع توقع نمو منطقة اليورو بنسبة 1.2 في المائة. ومن المتوقع أن يتراجع النمو في الولايات المتحدة إلى 2.5 في المائة هذا العام، وأن يتباطئ إلى 1.7 في المائة في عام 2020.وذكر مالباس أن "تحقيق نمو اقتصادي أقوى أمر ضروري للحد من الفقر وتحسين مستويات المعيشة"، مضيفا بقوله إنه "من الملح أن تجري الدول إصلاحات هيكلية مهمة تعمل على تحسين مناخ الأعمال وجذب الاستثمار".وأضاف مالباس أن الحكومات بحاجة أيضا إلى جعل إدارة الديون والشفافية أولوية عليا.ومن جانبها، قالت سيلا بازارباسوغلو نائبة رئيس البنك الدولي لشؤون النمو المنصف والتمويل والمؤسسات في بيان صحفي، إنه "في الوقت الذي يواجه فيه كل اقتصاد تقريبا رياحا معاكسة، تقف أشد البلدان فقرا أمام تحديات أكثر صعوبة بسبب الهشاشة والعزلة الجغرافية والفقر المتجذر".وذكرت بازارباسوغلو "إذا لم يتمكنوا من السير في مسار نمو أسرع، فإن هدف خفض الفقر المدقع إلى أقل من 3 في المائة بحلول عام 2030 سيظل بعيد المنال".

阿尔及利亚 阿拉伯联合酋长国 阿曼 阿拉伯埃及共和国 巴勒斯坦 伊拉克共和国 索马里共和国 毛里塔尼亚伊斯兰共和国 科摩罗伊斯兰联邦共和国 也门共和国 阿拉伯叙利亚共和国 突尼斯共和国 苏丹共和国 沙特阿拉伯王国 摩洛哥王国 大阿拉伯利比亚人民社会主义民众国 黎巴嫩共和国 科威特 卡塔尔 吉布提共和国 巴林王国 约旦哈希姆王国