【中阿社区】【旅游健康】【数字事实】【招商引资】【企业服务】【战略.研究】【投资委员会】【专题活动】【文化.教育】【经贸投资】【政治事务】【快讯】【首 页】
【الرئيسية】【أخبار واحداث】【شؤون سياسية】【تجارة وقتصاد】【ثقافة وتعليم.】【أنشطة خاصة】【مجلس التنمية】【ابحاث استراتيجية】【مؤسسات وخدمات】【فرص وعروض】【ارقام و حقائق】【فيديو وصور】【الجالية العربية】

المؤتمر الصحفي (08/07/2019) للمتحدث باسم وزارة الخارجية

Date: 08/07/2019 Refer: 2019/PR/140

MR.LU KANG

pics

السؤال : أعلنت إيران أمس أنها ستخترق ببطء سقف تخصيب اليورانيوم الذي حددته الاتفاقية النووية الإيرانية الشاملة لعام 2015. وقد أعربت فرنسا وبريطانيا وألمانيا عن قلقها بشأن هذا الأمر ، وحذر الرئيس الأمريكي ترامب إيران من "توخي الحذر". هل الصين تشعر بالقلق أيضا إزاء تصريح إيران أمس؟
المتحدث " تأسف الصين لإعلان إيران عن المزيد من تخفيض التزاماتها بالاتفاق الكامل للقضية النووية الإيرانية. إن ضمان التنفيذ الكامل والفعال للاتفاق الشامل ليس مطلبًا لقرار مجلس الأمن فحسب ، بل هو أيضًا الطريقة الواقعية والفعالة الوحيدة لحل القضية النووية الإيرانية وتخفيف حدة التوتر ..  نحن ندعو جميع الأطراف المعنية إلى الانطلاق من الوضع العام  والمدى الطويل ، وممارسة ضبط النفس ، ودعم حل القضايا ذات الصلة عن طريق الحوار ومن خلال آلية اللجنة المشتركة ، وتهيئة الظروف لمواصلة الحفاظ على الاتفاق الشامل وتنفيذه .. ما أريد التأكيد عليه هو أن  ممارسة الضغط الامريكي الشديد على إيران  هو السبب الاساسي لأزمة  القضية النووية الإيرانية... لم تنسحب الولايات المتحدة من جانب واحد من الاتفاقية فحسب ، بل خلقت أيضًا المزيد من العقبات أمام إيران والأطراف الأخرى لتنفيذ الاتفاقية من خلال فرض عقوبات من جانب واحد وممارسة سلطات قضائية طويلة الذراع  . لقد ثبت أن التنمر من جانب واحد أصبح "ورما" مستفحلا ، ويخلق المزيد من المشاكل والأزمات الأكبر على نطاق عالمي. يجب على المجتمع الدولي الالتزام بالتعددية ، والالتزام بالنظام الدولي القائم على القانون الدولي ، والسعي إلى حلول سياسية ودبلوماسية للقضايا ذات الصلة من خلال الحوار المتساوي."

السؤال: نقلت الاخبار بأن القمة الخاصة للاتحاد الأفريقي التي عقدت في النيجر في السابع من الشهر االجاري أعلنت عن الاطلاق الرسمي لمنطقة التجارة الحرة الأفريقية. ما   تعليق الصين على ذلك ؟
المتحدث " بصفتها صديقًا حميما وشريكًا مخلصا وشقيقًا جيدًا للدول الأفريقية ، تهنئ الصين بحرارة الإطلاق الرسمي لمنطقة التجارة الحرة الأفريقية. هذا هو معلم هام في عملية التكامل الاقتصادي في أفريقيا ،   ويجسد تماما   الإرادة القوية والتصميم القوي للبلدان الأفريقية على الوحدة والانتعاش  ، ويتسم بأهمية كبيرة وبعيدة المدى للتنمية الاقتصادية والاجتماعية في أفريقيا. في ظل الوضع الدولي الحالي الذي تتصاعد فيه حالات عدم الاستقرار وعدم اليقين ، فإن إطلاق منطقة التجارة الحرة في القارة الأفريقية قد ضخ زخمًا قويًا في الحفاظ على التعددية والتجارة الحرة وبناء اقتصاد عالمي منفتح .. في السنوات العشر الماضية ، حافظت الصين على مكانة   أكبر شريك تجاري لأفريقيا ، حيث اتخذت إجراءات نشطة في مجال المرافق والتواصل المرافق ، وتيسير التجارة ، والترويج الصناعي وغيرها من المجالات ، وايدت بقوة  اعتماد أفريقيا على الذات وبناء منطقة التجارة الحرة. أدى الافتتاح الرسمي لمنطقة التجارة الحرة الأفريقية إلى فتح آفاق جديدة للتعاون بين الصين وأفريقيا. إن الصين على استعداد لمواصلة العمل مع الجانب الأفريقي من أجل التنفيذ الشامل لنتائج قمة بكين لمنتدى التعاون الصيني - الإفريقي ، وربط بناء الصين - إفريقيا المشترك لـ "الحزام والطريق" بمنطقة التجارة الحرة الأفريقية لتحقيق المزيد من الحصاد المبكر وتعزيز الربط البيني لأفريقيا. توفير المزيد من الدعم لتحسين بيئة الأعمال وتحسين مستويات التجارة... "

 السؤال: في الآونة الأخيرة ، ذكرت وسائل الإعلام الرئيسية في الولايات المتحدة أن المعاهد الوطنية للصحة والمكتب الفيدرالي للتحقيقات أجرت تحقيقًا غير مبرر مع وو شيان فنغ ، الأستاذ الصيني  في مركز أندرسون للسرطان ، وأجبرته على الاستقالة ، وأشارت  إلى أن الممارسة الأمريكية تهدف إلى عرقلة التبادلات الإنسانية الصينية الأمريكية والتعاون العلمي والتكنولوجي. مما  يضر بمصالح الولايات المتحدة ، ما  تعليق الصين على ذلك ؟

المتحدث "  في السنوات الأخيرة ، تبنى بعض الأشخاص والمؤسسات في الولايات المتحدة معادلة التفكير الصفري والاهداف الشريرة لكبح وقمع التنمية الصينية ، ان الاعذار السخيفة كـ " انشطة التجسس " وغيرها التي تتخذها لتوجيه التهم وخلق المتاعب للطلبة الوافدين والعلماء والكوادر العلمية والتقنية من الصينيين المتواجدين في الولايات المتحدة  ، قد خلقت الكثير من الاعداء والقضايا الخاطئة والمفربكة ، والتي اثرت بشكل خطير  على التبادلات الإنسانية والتعاون العلمي والتكنولوجي بين البلدين.المشككون والمنتقدون هلذه التصرفات الخاطئة في الجامعات ومالعاهد العليا والمراكز البحثية وشخصيات من جميع مناحي الحياة  في الولايات المتحدة  في تزايد .. كما أشارت وسائل الإعلام الرئيسية في الولايات المتحدة في التقارير المذكورة أعلاه إلى أن الممارسات ذات الصلة التي تتبعها الولايات المتحدة لا أساس لها من الصحة وهي إجراءات خطيرة تتخذ على طريق جنون العظمة والتمييز ، مما سيضر في نهاية المطاف بمصالح وصورة الولايات المتحدة نفسها. اليوم في القرن الحادي والعشرين ، أصبح التعاون الدولي مطلبًا حتميًا لتطوير العلوم والتكنولوجيا ، والتبادلات الإنسانية هو اتجاه الذي لا يمكن مقاومته  في هذه الأيام. يعد تبادل العلوم الإنسانية بين الصين والولايات المتحدة ذا أهمية كبيرة لتعزيز التفاهم والتعارف المتبادلين للشعبين وتعزيز التنمية المستقرة للعلاقات الصينية - الأمريكية ، وهو ما يخدم المصالح الأساسية للبلدين. من السخافة محاولة كبح التنمية في الصين من خلال  التضييق على التبادلات الانسانية ،وهذا كمن يرفع الحجر لضرب قدميه .. في الآونة الأخيرة ، تحدث الرئيس شي جين بينغ والرئيس ترامب مرة أخرى عن التبادلات الثقافية بين البلدين خلال الاجتماع الذي عقد في أوساكا ، مؤكدًا أن الصين تأمل في أن تعامل الولايات المتحدة الطلاب الصينيين بنزاهة وأن تحافظ على التبادلات الطبيعية بين الشعبين. أدلى الرئيس ترامب ببيان إيجابي ، قائلاً إنه يرحب دائمًا بالطلاب الصينيين للدراسة في الولايات المتحدة. وقد أشار الإجماع الهام الذي توصل إليه رئيسا الدولتين إلى اتجاه تعميق التبادلات والتعاون في مجال العلوم الإنسانية بين الصين والولايات المتحدة .. .نأمل أن تتمكن الولايات المتحدة النظر بشكل صحيح إلى تطور الصين والعلاقات الصينية الأمريكية ، والكف عن فرض القيود والممارسات الخاطئة المتمثلة في قمع التبادلات الإنسانية بين البلدين ، وأن يعمل جنبًا إلى جنب مع الصين ، للتنفيذ الجدي للتوافق الهام  بين رئيسي البلدين ، والمحافظة على التبادلات والتعاون في مجال العلوم الإنسانية بين البلدين من اجل خلق رأي عام قوي وأساس اجتماعي للترويج المشترك للعلاقات الصينية الأمريكية على أساس التنسيق والتعاون والاستقرار.

السؤال:  أصدرت وكالة التصنيف الائتماني الدولية موديز مؤخرًا نظرة جديدة على تصنيف "السيادة" في هونغ كونغ ، تقول فيه ان الصين التزمت بعدم التغيير  لمدة 50 عامًا ، اي ان الفترة الانتقالية  تنتهي عام 2047.  ومع مرور الوقت ، فان الاستقلال السياسي والاقتصادي التي اكتسبتها هونغ كونغ في الماضي ، سيكون معرضا لخطر الفقدان امام  الميزات التنافسية للبر الصيني ، مما يؤدي إلى إضعاف نظام هونغ كونغ وقوتها ،  وتنكمش مكانتها مقارنة مع البر الصيني ، ما   رأي المتحدث باسم الخارجية في مثل هذا التقييم؟

االمتحدث "  بداية  ، أود أن أذكرك بأنه عندما ألقت الرئيسة  التنفيذية  لمنطقة هونغ كونغ الإدارية الخاصة ، السيدة كاري لام ، خطابًا في الذكرى 22 لتأسيس منطقة هونغ كونغ الإدارية الخاصة في الأول من يوليو ، شرحت فيه ان هونغ كونغ  خلال الـ 22 عاما من عودتها الى احضان الوطن الام  بموجب سياسة "دولة واحدة ونظامان" ، قد حافظت بشكل عام على الرخاء والاستقرار بفضل المزايا الفريدة  لـ  " دعم الوطن الام ومواجهة العالم " .  أقترح عليك مراجعة الخطاب  الذي القته الرئيسة التنفيذية  ، السيدة كاري لام.ما أريد التأكيد عليه هنا انه خلال  الـ  22 عاما على عودة هونغ كونغ إلى الوطن الأم  والحكومة المركزية تتصرف وبصرامة وفق الدستور والقانون الأساسي ، وتنفذ بثبات مبدأ "دولة واحدة ونظامان" و "شعب هونج كونج يحكم هونج كونج" ودرجة عالية من الحكم الذاتي ، وحققت نجاحًا مقبولًا عالميًا. . استمرت هونج كونج في الحفاظ على الرخاء والاستقرار ، وتضاعف مردودها الاقتصادي منذ عودتها ، وقد تم تصنيفها كأكبر كيان اقتصاد  حر في العالم لأكثر من 20 عامًا ، وقد تم الاعتراف ببيئة الأعمال والقدرة التنافسية الدولية على نطاق واسع من قبل المجتمع الدولي. في الوقت الحالي ، تواجه هونغ كونغ فرصة نادرة لزيادة الاندماج في التنمية الشاملة للبلاد واكتساب قوة دفع جديدة للنمو ، كما أن حماسة  المجتمع الدولي للتعاون مع هونغ كونغ قد تعزز أكثر. نحن على ثقة تامة بمستقبل هونغ كونغ."

السؤال: السؤال الأول ، قال الرئيس الأمريكي ترامب إن الصين حريصة على التوصل إلى اتفاق أكثر من الولايات المتحدة ، حيث يتعين على الصين دفع الرسوم الجمركية ، مما يتسبب في انخفاض قيمة العملة ، ما رد الصين على ذلك ؟ والسؤال الثاني هو أن المحكمة السويدية رفضت تسليم   "هونغتونغ" تشياو جيان جون إلى الصين ، وقال محاميه إن المحكمة قررت ذلك بعد رؤيتها للمظاهرات الأخيرة في هونغ كونغ ، ما رد الصين على ذلك ؟

المتحدث " أجيبك على سؤالك الثاني أولاً. فيما يتعلق بقضية تشياو جيان جون ، سُئلت هذا السؤال من قبل مراسل  رويترز ، واجبت عليه .. بالنسبة إلى السبب الذي جعل المحكمة السويدية  اصدار الحكم المشار اليه  أعلاه ، أعتقد يجب عليك أن تستفسر من الجانب السويدي والاطلاع على ما سيقدمونه لك من تفسير .. فيما يتعلق بالجانب الصيني ، لا أستطيع أن أرى  اي علاقة بين قضية تشياو جيان جون والمظاهرات في هونغ كونغ.هنا يمكنني إضافة بضع كلمات أخرى،  تشياو جيان جون مشتبه به جنائيا وقد اصدرت منظمة الانتربول الدولية امرا باعتقاله  ، حيث أجرت الولايات المتحدة والسويد ودول ومناطق أخرى تحقيقات جنائية   و ملاحقات قضائية أو تجميد ومصادرة اصوله وممتلكاته .. الاّن تتعاون الصين والسويد على تسليم تشياو جيان جون ، وآمل أن تتمكن الحكومة السويدية والمحكمة العليا السويدية من مواجهة حقائق جرائم تشياو جيان جون وتسليمه    إلى الصين للمثول امام القضاء وتلقيه للعقوبات القانونية في أسرع وقت ممكن ،  للحفاظ على العدالة والنزاهة وكرامة حكم القانون ، وأن لا تكون جنة تأوي المجرمين .. فيما يتعلق بالقضايا الاقتصادية والتجارية بين الصين والولايات المتحدة ، قلنا مرارًا أن قادة البلدين توصلا إلى توافق خلال اجتماع أوساكا يتمثل في استئناف المشاورات الاقتصادية والتجارية على أساس المساواة والاحترام المتبادل ، كما وافق الجانب الأمريكي على عدم فرض تعريفات جديدة على المنتجات الصينية ، وستقوم  الفرق الاقتصادية والتجارية  لكلا البلدين بمناقشة المسائل المحددة . على حد علمي ،   الفرق على تتواصل في هذا الشأن .. بالنسبة إلى ما يسمى بأن الجانب الصيني بحاجة التوصل الى اتفاق اكثر من الجانب الامريكي ، لا أعرف من جاء مثل هذا الكلام ؟  إذا لم تكن الولايات المتحدة بحاجة إلى اتفاق ، فلماذا أجرت 11 جولة من المشاورات مع الصين ، والآن استأنفت المشاورات مرة اخرى مع الصين؟ ما أريد قوله هو أنه الحرب التجارية تضر بالذات  وتؤذي الاّخرين ، ان معالجة الاحتكاكات التجارية على اساس التشاور على قدم المساواة والمنفعة المتبادلة  يتماشى ومصلحة الطرفين ، كما انه من التطلعات المشتركة للمجتمع الدولي .. بالنسبة لقضية سعر الصرف التي ذكرتها ، أجبت أيضًا عليه في الأسبوع الماضي ،  أن تقرير وزارة الخزانة الأمريكية لم يدرج الصين كمتلاعب بالعملة.  كرر الجانب الصيني تأكيده على عدم المشاركة في خفض قيمة العملة بشكل تنافسي ،  ولن يستخدم سعر صرف الرنمينبي كأداة للتعامل مع الاضطرابات الخارجية مثل النزاعات التجارية ، وليس لدى الصين  ابد أي نية او تفكير في ذلك .. "

 السؤال : هل توقفت الصين عن استيراد النفط الإيراني؟ هل اثرت  سلسلة التدابير التي اتخذتها إيران مؤخرًا على التعاون التجاري بين الصين وإيران؟
المتحدث " إن التعاون الاعتيادي في مجال الطاقة بين المجتمع الدولي مع ايران في إطار القانون الدولي  هو تعاون معقول وقانوني ويستحق الاحترام والحماية. لقد عارضنا ، وعلى الدوام ،  فرض العقوبات من جانب واحد وما يسمى "بالسلطة القضائية طويلة الذراع " وسندافع بقوة عن حقوقنا ومصالحنا العدلة والمشروعة "  

السؤال: تفيد الاخبار بأن المجلس العسكري الانتقالي السوداني  وقوى  "الحرية والتغيير" المعارضة   عقدا مؤتمرا صحفيا مشتركا في الخامس من الشهر الجاري اعلنا فيه عن تشكيل مجلس سيادي عسكري مدني مشترك،  ما تعليق الصين على ذلك ؟
المتحدث " لاحظنا التقارير ذات الصلة ، واننا نرحب وندعم تشكيل المجلس السيادي العسكري المدني المشترك الذي اجمع عليه المجلس العسكري الانتقالي  والفصائل المحلية ذات الصلة ..  نأمل أن تتخذ  الأطراف السودانية من  المصالح الأساسية للبلاد والشعب  كأساس ، وتجميع التوافقات  ، والتوصل إلى اتفاق بشأن جميع الترتيبات الخاصة بالسلطة الانتقالية ، ودفع البلاد للسير على طريق  سلمي ومستقر ومنظم في اسرع وقت ممكن ..

السؤال: سؤالي ايضا عن إيران. استولت القوات الخاصة البريطانية مؤخرًا على ناقلة نفط إيرانية في مضيق جبل طارق ، قائلة إنها كانت تنقل النفط إلى سوريا. ومع ذلك ، قال الجانب الايراني  إن الناقلة  بهذه الحمولة الضخمة  لا يمكنها الوصول إلى سوريا. ما   تعليقك معلى  ذلك ؟
المتحدث "  ظلت الصين تدعو على الدوام إلى مراعاة المعايير الأساسية للقانون الدولي والعلاقات الدولية في العلاقات بين دولة واخرى . كما ظللنا نعارض العقوبات الأحادية وما يسمى "بالسلطة القضائية طويلة الذراع "   لمنطقة الخليج تأثير مهم على توفير الطاقة الدولية والأمن والاستقرار العالميين. نأمل من جميع الأطراف المعنية الحفظ على الهدوء وضبط النفس واتخاذ تدابير عملية لتجنب تصاعد حدة الاوضاع ،  والعمل بشكل مشترك على حماية السلام والاستقرار في منطقة الخليج ، وهذا لا يخدم مصالح دول الخليج فحسب ، بل يخدم المصالح المشتركة للمجتمع الدولي. ايضا .. "

السؤال: تفيد الاخبار بأن شرطة مدينة ملبورن الاسترالية  صرحت في الخامس من الشهر الجاري بأن  سبعة من المواطنين الصينيين يحملون تأشيرات سياحية يشتبه في تورطهم في "التسول المحترف"  وسط مركز المدينة ، وتقوم الشرطة باحتجاز خمسة منهم ، بينما رفعت تهم ضد السبعة ، هل لكم تأكيد ذلك ؟  وما تعليقكم على ذلك ؟

المتحدث " حسب معلوماتي ، طلبت القنصلية الصينية العامة في ملبورن من الشرطة الأسترالية التحقق والتعرف على الحالة المعنية .. في الوقت الحالي ، لم تؤكد الشرطة الأسترالية رسميا  للقنصلية العامة هوية  الموقوفين الصينيين .. ستتابع القنصلية العامة باهتمام كبير التجطورات اللاحقية ، فإذا كان من بين المشتبهين اي صيني متورطا بالفعل ، ستطلب القنصلية العامة من الشرطة الأسترالية التعامل مع الأمر بإنصاف.أود هنا أن أؤكد على أن الحكومة الصينية تطلب باستمرار من المواطنين الصينيين المغتربين الالتزام بالقوانين واللوائح المحلية ، ولا تحمي المواطنين الصينيين الذين يقومون بالأنشطة غير القانونية والإجرامية في الخارج ، ودعم السلطات القضائية المحلية في التعامل معهم وفقًا للقانون. هنا ، أود أيضًا أن أذكر أبناء بلدي الالتزام بالقوانين واللوائح المحلية ، واحترام العادات والأعراف المحلية ، والاهتمام بالكلمات والأفعال الشخصية ، وعدم الانخراط في أنشطة لا تتفق مع أنواع التأشيرات التي يحملونها ، وعدم المشاركة في  أي أنشطة غير قانونية ،  وتجنب خلق المتاعب للذات وتشويه صورة  الوطن .."

السؤال:  السؤال الأول ، قالت زوجة الكاتب الاسترالي من الاصول الصينية  (يانغ جون)  انها منعت من مغادرة المطار عندما حاولت  الأسبوع الماضي العودة الى أستراليا ، ما رد الصين على ذلك ؟ السؤال الثاني حول ما تناقلته الاخبار بشأن قيام السلطات الصينية  بتوسيع المدارس الداخلية في الجزء الغربي من شينجيانغ بغية ارسال ابناء المسلمين البالغين المتواجدين  في "معسكرات إعادة التعليم"  ،   إلى هذه المدارس "لإعادة التعليم" ، ما تعليق الصين على ذلك ؟

المتحدث" عادة ما تأتي إلى المؤتمر الصحفي لوزارة الخارجية ، لماذا لا تزال تتحدث عن "معسكر إعادة التعليم" في شينجيانغ؟ أود ان اصحح ما جاء على لسانك ،  لا يوجد "معسكرات لإعادة التعليم" في شينجيانغ ، حيث يوجد مركز لتعليم وتدريب المهارات المهنية في شينجيانغ الصينية  ، وهذا هو من التدابير الوقائية التي اعتمدتها شينجيانغ لمكافحة الإرهاب والتطرف فيما يتعلق بالسؤال المحدد الذي سألته ، على حد علمي ، خلال فترة الدراسة ، يتم رعاية طلاب مركز شينجيانغ للتعليم والتدريب من قبل أفراد الأسرة الآخرين ، ويمكن للطلاب العودة إلى ديارهم لرعاية أطفالهم في عطلة  نهاية الأسبوع ، وفي الحالات الاعتيادية يمكنهم طلب الاجازات ،  ولا وجود ابدا  لفترات فصل طويلة الأمد بين أولياء الأمور والأطفال...  فيما يتعلق بالسؤال الأول ، لست مطلعا على الحالة التي ذكرتها ، وما استطيع قوله لك بأن الواطن الاسترالي يانغ جوين يشتبه في ارتكابه اعمال اجرامية ضد الأمن القومي لجمهورية الصين الشعبية ، ووفقًا للقانون الجنائي لجمهورية الصين الشعبية وقانون الإجراءات الجنائية لجمهورية الصين الشعبية  ، فان مكتب الأمن القومي ببكين  يتعامل معه وفق القانون . " 

السؤال : افادت الاخبار بأن شركة   ZTEالصينية  كانت قد وقعت في مارس/ اّذار  من هذا العام ، عقدًا تجاريًا مع مقاطعة  Jujuy الارجنتينية لتوفير كاميرات ومراكز مراقبة وخدمات للطوارئ وبناء البنية التحتية للاتصالات .. في الآونة الأخيرة  ، صرح مسؤول اميركي في وزارة الخارجية الاميركية  إن الولايات المتحدة تشعر بالقلق إزاء المشاريع المذكورة أعلاه ، حيث تقوم الصين بجمع واستخدام البيانات لدعم المراقبة التعسفية  ولجم افواه المعارضة ..  وقال مسؤول اّخر في البيت الابيض  إن الصين تستخدم  تصدير التكنولوجيا ومعداتها وخدماتها  لترويج  "القمع على الطريقة الصينية" في أمريكا اللاتينية.   ما  رد  الجانب الصيني على ذلك ؟

المتحدث " إن الكلمات والأفعال الأمريكية غير معقولة وغير مسؤولة. على الاطلاق .. أولاً ، يعد استخدام منتجات التكنولوجيا الحديثة لتحسين مستوى الإدارة الاجتماعية هي من الممارسات الشائعة  في المجتمع الدولي.. يمكن استخدام نظام المراقبة بالفيديو في الولايات المتحدة ، وبالطبع من حق الارجنتين استخدام هذا النظام ايضا ، ويجب عدم تسييسها بدوافع خفية. .. ان اجراء الشركات الصينية التعاون مع الارجنتين ومع غيرها من الدول لمساعدتها على تحسين النظام والامن العام ورفع مستوى الادارة في المدن ، قد حظي بالترحيب والتأكيد من جانب المجتمع المحلي.ثانياً ، تطلب الصين دائماً من الشركات الصينية أن تمتثل للقوانين واللوائح المحلية عند إجراء التعاون مع الخارج .. ظل بعض الافراد  الولايات المتحدة يتشدقون بأن التكنيلوجيا  والمعدات الصينية تشكل تهديدا على الامن القومي لدول امريكا اللاتينية ، ولكنهم في نهاية المطاف لم يتمكنوا أبدًا من التوصل إلى اي  أدلة مقنعة ، وهذا النوع من وجهات النظر التخمينية  مثيرة للسخرية.ثالثًا ، منذ فترة وبعض الاشخاص في الولايات المتحدة  يقومون بتدبير الوشايات المضللة  والاستفزازات المبيتة دون رادع ضمير  تجاه العلاقات الصينية مع امريكا اللاتنية ، ونحن اذ نعبر عن عدم رضانا الشديد لمثل هذه التصرفات .. .دول امريكا اللاتينية  هي الاكثر اهتماما  بمصالحها وأمنها ، ولا حاجة لقلق الولايات المتحدة .. إننا نحث  الولايات المتحدة على  النظر بموضوعية للتعاون القائم بين الصين وأمريكا اللاتينية ، ووقف فبركة واختلاق الاشياء ، وبذل المزيد من الاعمال التي  تفضي إلى التنمية في أمريكا اللاتينية."

نائبة رئيس الوزراء الماليزي تعتزم زيارة الصين ..  تعتزم نائبة رئيس الوزراء الماليزي وان عزيزة، وهي أيضا وزيرة المرأة والأسرة وتنمية المجتمع، القيام بزيارة رسمية للصين خلال الفترة من 8 إلى 11 يوليو الجاري.وتأتي زيارتها تلبية لدعوة من نائبة رئيس مجلس الدولة الصيني سون تشيون لان، وفق ما ذكر المتحدث باسم وزارة الخارجية قنغ شوانغ يوم السبت في بكين.

18.2 مليار دولار ارتفاعا بالاحتياطي الصيني من النقد الأجنبي في يونيو ..  أظهرت بيانات رسمية صدرت يوم الاثنين أن احتياطي الصين من النقد الأجنبي قد ارتفع بشكل طفيف إلى 3.1192 تريليون دولار أمريكي في نهاية يونيو. وزادت القيمة بمقدار 18.2 مليار دولار أمريكي، أو 0.6 في المئة عن نهاية مايو، وفقا لمصلحة الدولة للنقد الأجنبي.

محافظ عراقي يدعو الشركات الصينية إلى المشاركة في إعمار الموصل .. دعا محافظ نينوى المهندس منصور المرعيد، الشركات الصينية إلى المشاركة في إعمار مدينة الموصل ثاني أكبر المدن العراقية، مؤكدا أن "كافة الأبواب مفتوحة" أمام هذه الشركات في أي مجال.وقال المرعيد لوكالة أنباء ((شينخوا)) في مكتبه بمدينة الموصل مركز محافظة نينوى شمالي العراق "ندعو الشركات الصينية للقدوم والعمل في الموصل، أنا شخصيا أعرف إمكانيات الشركات الصينية، كوني عملت معهم كثيرا".وأضاف أن "كل القطاعات مفتوحة للشركات الصينية، القطاع السكني والزراعي والنفطي والتجاري، وفي أي مجال كل الأبواب مفتوحة لها".وشجع المحافظ العراقي الشركات الصينية على العمل في الموصل، قائلا "ندعوها للمجيء إلى الموصل .. حاليا توجد فرصة والمنافسة قليلة، لكن ربما بعد فترة قصيرة ستكون المنافسة كبيرة وتكون فرصتها أقل"، مضيفا "نحن سنقدم أي دعم تحتاجه".وأكد أن الظروف الأمنية في الوقت الحالي في نينوى "جيدة ومستقرة".وقال المرعيد إن الصينيين لهم تواجد في العراق وسفارة في العاصمة بغداد ويعملون في مختلف القطاعات في جنوب العراق "ونحن نرحب بهم في محافظة نينوى".وكانت محافظة نينوى أولى محافظات العراق، التي تسقط في قبضة تنظيم الدولة الإسلامية في العاشر من يونيو من العام 2014، قبل أن يعلن الموصل عاصمة لـ"دولة الخلافة".وفي العاشر من يوليو عام 2017 أعلنت السلطات العراقية استعادة السيطرة الكاملة على مدينة الموصل بعد معارك عنيفة دامت عدة أشهر مع التنظيم المتطرف وخلفت الكثير من الدمار، خاصة بالجانب الغربي للموصل.وتحتاج الموصل إلى مليارات الدولارات لإعادة الإعمار، إذ تتراوح نسبة الدمار فيها بين 10 في المائة في بعض مناطقها إلى 100 في المائة كما هو الحال في وسط المدينة القديمة، التي دمر فيها نحو 11500 وحدة سكنية، بجانب تدمير محطات توليد الكهرباء والبنية التحتية، بما فيها الطرق والجسور وإمدادات المياه والمستشفيات والمدارس، وفقا لمسؤولي محافظة نينوى.

مكتب مفوض وزارة الخارجية الصينية تدحض مزاعم حاكم هونغ كونغ السابق باتن غير المبرر .. دحض المتحدث باسم مكتب مفوض وزارة الخارجية الصينية في منطقة هونغ كونغ الإدارية الخاصة التصريحات غير المبررة التي أدلى بها حاكم هونغ كونغ السابق كريس باتن لصحيفة (فاينانشيال تايمز)، حاثا إياه على احترام الحقائق والتوقف عن قول الأكاذيب. وفي بيان صدر في وقت متأخر يوم السبت على الموقع الإلكتروني لمكتب المفوض، قال المتحدث إنه منذ عودة هونغ كونغ إلى الوطن الأم قبل 22 عاما، نفذت الحكومة المركزية الصينية، من خلال الالتزام الصارم بالدستور والقانون الأساسي، مبدأي "دولة واحدة ونظامان" و"أهالي هونغ كونغ يحكمون هونغ كونغ"، وكفلت درجة عالية من الحكم الذاتي في المنطقة. وفي الأول من يوليو، هاجم بعض المتظاهرين في هونغ كونغ الشرطة مستخدمين مسحوقا كيميائيا ساما، واقتحموا مقر المجلس التشريعي وارتكبوا أعمال تخريبية بطريقة عنيفة. وأكد المتحدث "الأدلة قوية ولا جدال فيها، العنف هو العنف ولا يمكن تبريره بأية مطالب." وأضاف أنه مع تعافي مجتمع هونغ كونغ من صدمته وإدانة المجتمع الدولي لهذا العنف الشديد، يأتي باتن ليحاول تشويه الحقيقة عن طريق الخلط المتعمد بين أعمال العنف والمظاهرات السلمية وتشويه سمعة أولئك الذين يدينون العنف ويدعمون العدالة، غاضّا الطرف عن الجريمة العنيفة ومحاولا تبرير تصرفات المجرمين بشتى الطرق. وأضاف المتحدث أن "مثل هذا الجهد المبذول للتغاضي عن العنف يسيء إلى حكم القانون، خاصة في منطقة هونغ كونغ، في تجاهل تام لحقوق الغالبية العظمى من سكان المنطقة وأمنهم." وأشار إلى أن "باتن يواصل الحديث عن الإعلان الصيني-البريطاني المشترك. دعوني أكرر التأكيد على أن الإعلان المشترك قد حل مشكلة هونغ كونغ التي خلفها التاريخ، وتم الوفاء بجميع الحقوق والالتزامات المتعلقة ببريطانيا بموجب الإعلان بعودة هونغ كونغ إلى الصين ونهاية الفترة الانتقالية." وشدد المتحدث على أنه "منذ استعادة الصين السيادة على هونغ كونغ في أول يوليو 1997، مارست الحكومة الصينية سلطتها على المنطقة الإدارية الخاصة وفقا للدستور والقانون الأساسي، في حين أن بريطانيا ليس لها سيادة أو ولاية أو سلطة إشرافية على هونغ كونغ. وإذا كان هناك بالفعل أي التزام من جانب بريطانيا، فإنه يتمثل في أن تخلص الأخيرة في الالتزام بالمبادئ الأساسية للقانون الدولي بما في ذلك احترام سيادة الدول الأخرى والامتناع عن التدخل في شؤونها الداخلية، وفعل المزيد من الأشياء التي تؤدي إلى ازدهار هونغ كونغ واستقرارها وإحلال الهدوء بها، وليس العكس." وبصفتها دولة رئيسية مسؤولة وعضوا دائما في مجلس الأمن الدولي، فإن الصين تؤيد المبادئ الخمسة للتعايش السلمي وتتبعها، وتتمسك بالقواعد الدولية بقوة. تفي الصين بوعودها، وتضرب مثالا جيدا في الالتزام بالقانون الدولي والأعراف الأساسية الحاكمة للعلاقات الدولية. وبذلك، عمل باتن بشكل استبدادي على إضعاف الثقة في حكومة منطقة هونغ كونغ الادارية الخاصة والصين، محاولا الإيقاع بين الصين وبقية العالم. وعلاوة على ذلك، فقد دعا علانية الحكومة البريطانية للضغط على حكومة منطقة هونغ كونغ الادارية الخاصة من أجل سحب التعديلات المقترحة بشكل كامل، محذرا من أنه ستكون هناك عواقب وخيمة إذا لم تحترم الصين الاتفاقية. وأشار المتحدث إلى أن "مثل هذه التصريحات تسحق، بشكل صارخ، القانون الدولي والأعراف الأساسية القائمة التي تحكم العلاقات الدولية، بما في ذلك احترام السيادة وعدم التدخل في الشؤون الداخلية للدول الأخرى. بل إنها تعكس معايير مزدوجة بشكل مطلق." وأضاف بقوله "يمر الزمن، ولكن باتن لا يزال ساكنا ينغمس في المجد الباهت للاستعمار ويرفض مواجهة حقيقة أنه قد مر 22 عاما منذ عودة هونغ كونغ إلى أحضان وطنها الأم. ولسنوات، فقد دأب (باتن)، باعتباره آخر حاكم مثير للشفقة لهونغ كونغ، على تجاوز حدوده وبذل محاولات يائسة لإثارة المتاعب لهونغ كونغ والصين بشكل عام. لقد أدان الشعب الصيني هذه الأعمال الدنيئة ذات الدوافع الخفية، من بينهم أهالي هونغ كونغ." وأوضح المتحدث أن "هونغ كونغ جزء من الصين. إن عزمنا ثابت في الدفاع عن السيادة والأمن على الصعيد الوطني، ودعم الرخاء والاستقرار في هونغ كونغ، ومعارضة أي تدخل في شؤونها من جانب أية دولة أو منظمة بأي شكل كان." وحث المتحدث باتن على إدراك التنمية التي لا يمكن وقفها في الصين، واحترام حقيقة مبدأ "دولة واحدة ونظامان" الناجح، والتوقف فورا عن أية تصريحات أو تصرفات خاطئة، للتدخل في شؤون هونغ كونغ، من شأنها أن تلحق الضرر بالعلاقات الصينية-البريطانية.

阿尔及利亚 阿拉伯联合酋长国 阿曼 阿拉伯埃及共和国 巴勒斯坦 伊拉克共和国 索马里共和国 毛里塔尼亚伊斯兰共和国 科摩罗伊斯兰联邦共和国 也门共和国 阿拉伯叙利亚共和国 突尼斯共和国 苏丹共和国 沙特阿拉伯王国 摩洛哥王国 大阿拉伯利比亚人民社会主义民众国 黎巴嫩共和国 科威特 卡塔尔 吉布提共和国 巴林王国 约旦哈希姆王国